أخبار مصر

أخف من الأولى.. خبير أوبئة يكشف حقيقة تعرض مصر لـ موجة ثانية من كورونا

كوفيد 19

أكد أستاذ اقتصاديات الصحة وعلم انتشار الأوبئة، دكتور إسلام عنان، تعرض مصر لموجه ثانية من فيروس كورونا المتسجد كوفيد 19، وذلك وفقا لبيانات مراكز الأبحاث ومنظمة الصحة العالمية.

مشيرا: أن الموجة الثانية من طبيعة الفيروسات، لكن ليس معروف مدى وقوة الموجه الثانية.

وقال “عنان” أن مصر ليست في معزل عن العالم، لذلك من المؤكد تعرض مصر للموجه الثانية، موضحا أن الموجه الثانية تأخرت في الظهور في مصر، كما تأخرت الموجه الأولي، حيث ظهر فيروس كورونا في مصر بعد ظهوره في الدول الأوربية بشهرين.

وكشف عنان لموقع صدى البلد: إن مصر تراقب الوضع في الدول الأوربية، للاستعداد لمواجهة الموجه الثانية في مصر، موضحا أن الموجه الثانية ستكون أقل قومة من الموجه الأولى.

والسبب وراء ضعف الموجه الثانية أن مصر أصبحت على دراية تامة بـ بروتوكولات العلاج، إضافة إلى وجود عدد كبير من مستشفيات العزل على مستوى الجمهورية، ومجهزة بشكل تام.

إضافة إلى دور هيئة الدواء المصرية في شراء وتوفير مستلزمات وبروتوكولات علاج كورونا.

وأوضح خبير اقتصاديات الصحة أن جميع دول العالم كانت فترة راحة من الوفيات خلال شهر أغسطس أو سبتمبر، ولكن الواقع عكس ذلك، وبالتالي من المتوقع حدوث الموجه الثانية بدون راحة من الموجة الأولى.

وقد أكد “عنان” أنه لا علاقة في حلول فصل الخريف  وزيادة انتشار فيروس كورونا، حيث لا يرتبط الفيروس بتوقيت زمني معين، ولكن الأمر يرتبط بمناعة الإنسان.

موضحا أن ما يحدث في فصل الخريف أن مناعة الإنسان تكون أضعف، وبالتالي إمكانية الإصابة بالفيروسات بشكل عام تكون أكبر.

أحمد سمير

أحمد سمير حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسل صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج
زر الذهاب إلى الأعلى