الاثنين 15 صفر 1441 الموافق 14 أكتوبر 2019
الرئيسية » توك شو » أديب: فيه فلوس اتوزعت علشان الناس تدلي بصوتها

أديب: فيه فلوس اتوزعت علشان الناس تدلي بصوتها

 عمرو أديب

عمرو أديب

كتبت | هدير هشام

تحدث الإعلامي «عمرو أديب» عن الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وأوضح إن دور المعارضة هو التشويش علي المشاركة الفعالة في الاستفتاء.

وأضاف «عمرو أديب»، خلال تقديمه برنامج الحكاية، المُذاع عبر فضائية إم بي سي مصر: «أنا ضد أن تعطي رشوة انتخابية لأي حد سواء علشان يروح أو فلوس علشان يقول لا».

وأكد«عمرو أديب» قائلًا: «فيه فلوس اتوزعت علشان الناس تقول لا للتعديلات الدستورية، من جهات الناس عارفينها».

تعليق ناري من عمرو أديب على أول يوم للاستفتاء

ومن جانبه كشف الإعلامي «عمرو أديب» عن بعض الملاحظات علي اليوم الأول من الاستفتاء على تعديلات الدستور.

وأوضح «عمرو أديب» خلال تقديمه برنامج الحكاية المُذاع عبر فضائية إم بي سي مصر: «أول حاجة أن فكرة محدش راح مش موجودة، والناس راحت حقيقة لا تقبل الجدل».

وقال أديب «نظرية محدش راح انتهت وهناك يأس في الخارج إنهم يتكلموا في الموضوع دا».

وأشار أديب إلى ثاني ملاحظاته: « الحصان الأسود في هذا الاستقاء وهو لجان الوافدين، مثل شاهدناه في العاصمة الإدارية الجديدة ومطار القاهرة»، مؤكدًا «هذا الأمر غير شكل الاستفتاء في مصر ويسر كثيرًا على المواطنين خاصة الوافدين والعاملين في المناطق الصناعية»، مؤكدًا: «عملنا للوافدين شيء عظيم».

وأشار: «ثالث ملاحظة أن المعارضة المصرية قد أعلنت هزيمتها في آخر اليوم، وقائلاً«كان نفسي يبقي عندنا معارضة منسقة وقوية وليها موقف واضح»».

واستكمل: «فيه خناقة موجودة في مواقع المعارضة ومقطعين بعض وقاعدين يقطعوا في بعض جهارًا نهارًا وبيشتموا بعض علشان قالوا للناس إنزلوا ولما شافوا الأعداد شعر ا إنهم وقعوا في موقف غلط».

ومن جانبه تنطلق اليوم، عملية تصويت المصريين بالداخل في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، وتستمر حتى الاثنين المقبل، عبر الاقتراع السري المباشر، ويحق التصويت لـ 61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين.

وذكرت الهيئة الوطنية للانتخابات أن إجمالي عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابية، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً.

الجدير بالذكر أن أبرز التعديلات دستورية المقترحة، تشمل تمديد فترة ولاية الرئيس إلى 6 سنوات، والسماح له بالترشح بعدها لفترة جديدة مدتها 6 سنوات أخرى تنتهي في 2030، كما جرى إقرار المادة التي تجيز تعيين نائبًا أو أكثر لرئيس الجمهورية، وكذلك مادة تنص على تشكيل مجلس أعلى للهيئات القضائية في مصر.