أخبار العالم

أسطورة كرة القدم الأفريقية «جورج ويا» رئيس ليبيريا الجديد

%D8%AC%D9%88%D8%B1%D8%AC %D9%88%D9%8A%D8%A7

 

فاز نجم كرة القدم السابق جورج ويا، البالغ من العمر 51 عاما، في الانتخابات الرئاسية الليبيرية.

ويعتبر ويا من أفضل اللاعبين الأفارقة في التاريخ، وذلك بعد تتويجه بلقب أفضل لاعب في العالم في عام 1995.

وكان ويا قد خاض الانتخابات الرئاسية عام 2005 ووصل فيها إلى جولة الإعادة أمام إلين جونسون سيرليف ولكنه خسرها وبفارق كبير.

وسيخلف سيرليف التي تغادر الرئاسة الشهر المقبل. وينتظر أن يصبح ذلك أول انتقال ديمقراطي في تاريخ ليبيريا خلال أكثر من 70 عاما.

فاز نجم كرة القدم السابق جورج وايا البالغ من العمر 51 عاما في الانتخابات الرئاسية في ليبيريا.

فمن هو جورج ويا؟

يعتبر ويا من أفضل اللاعبين الأفارقة في التاريخ وذلك بعد تتويجه بلقب أفضل لاعب في العالم في عام 1995.

وكان قد خاض الانتخابات الرئاسية عام 2005 ووصل فيها إلى جولة الإعادة أمام إلين جونسون سيرليف ولكنه خسرها وبفارق كبير.

وقال أحد المحللين مبررا هزيمته حينئذ إنه ربما يكون ويا أشهر ليبيري في العالم ولكنه في عالم السياسة مازال “رضيعا”.

ثم خسر ويا مجددا انتخابات عام 2011 التي خاضها نائبا للمرشح وينستون توبمان. ولكنه عاد بقوة إلى حلبة السياسة بفوزه بمقعد في مجلس الشيوخ الليبيري عام 2014.

وتعتبر حياته قصة كفاح للخروج من بوتقة الفقر في أزقة مونروفيا العاصمة إلى عالم الشهرة الدولية لذلك اعتبر ملهما للآلاف من الشباب الليبيري.

وقال الشاب الليبيري إيمانويل تو: “وايا مر بظروف صعبة مثلنا، وأعلم أنه لم يتلق تعليما جيدا، ولكن أولئك المتعلمين لم يفعلوا شيئا سوى سرقة المال”.

ورغم دعم قطاع كبير من الشباب وحتى زعماء الحرب الأهلية في ليبيريا تعرض وايا للهزيمة في انتخابات عام 2005.

وأدى مشاركته في اللعب في كبريات الفرق العالمية مثل إي سي ميلان وتشيلسي وموناكو وباريس سان جيرمان وأولمبيك مارسيليا ومانشستر سيتي إلى شعور بالفخر في ليبيريا.

المصدر

يوسف زيدان يشكر إسرائيل على الإشادة بتصريحاته حول القدس: رسالتي وصلت

 

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى