أسعار وعملات

ارتفاع عيار 21 من جديد ويصل لـ 809 جنيهات.. تعرف على أسعار الذهب بالأسواق اليوم الثلاثاء

أسعار الذهب
أسعار الذهب

ارتفعت أسعار الذهب اليوم الثلاثاء بقيمة 3 جنيهات، ليسجل الذهب عيار 21 وهو الأكثر مبيعا فى مصر 820 جنيها للجرام حتى صياغة هذه السطور، مع توقعات بتغيرات أسعار الذهب فى سوق الصاغة، فى ظل استمرار تذبذب سعر الذهب بين الارتفاع والهبوط.

أسعار الذهب

سعر جرام الذهب عيار 21، 809 جنيهات.
سعر جرام الذهب عيار 24، 925 جنيهًا.
وسجل سعر الجرام عيار 18، 693 جنيهًا.
وسجل سعر الجنيه الذهب نحو 6472 جنيهًا.

وتختلف أسعار الذهب في مصر بالمصنعية، من محل صاغة لآخر، ويتراوح متوسط سعر المصنعية والدمغة في محلات الصاغة بين 30 و65 جنيهًا باختلاف نوع عيار الذهب، وكذلك باختلاف محلات الصاغة ومن محافظة إلى أخرى ومن تاجر إلى آخر.

حيث تمثل في الأغلب نسبة تتراوح بين 7% و10% من سعر جرام الذهب، وكلما زادت نسبة المعادن الموجودة قلَّ القيراط، وتستخدم الأوقية التي تزن “31.1 جرام” كوحدة لوزن الحلي وسبائك الذهب.

من جانبه، قال وصفى واصف، رئيس شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية، إن جائحة كورونا أثرت على جميع الأحوال الاقتصادية في مصر والأسواق العالمية؛ إذ ساعدت سلبا في أسعار الذهب.

موضحا أن المعدن الأصفر وأعيرته المختلفة مرتبطة ببعض، فإذا كان هناك تأثير فى أسعار الذهب فى أى دولة يكون له تأثير على باقى الدول.

وأكد “واصف” أن فيروس كورونا تسبب فى ارتفاع أسعار الذهب نظرا للجوء الكثير من الناس لاقتناء الذهب فى أوقات الأزمات، موضحا أن تأثير كورونا على أسعار الذهب سينتهى أو سيستقر بعد عام ونصف العام وليس خلال فترة قريبة.

وذلك نظرا لاستمرار تأثر الاقتصاد وطول الفترة المتوقعة للتعافى وعودة العمل لسابق عهده بالقطاعات المختلفة.

وقال إن الذهب هو الملاذ الآمن لأي شخص، والاستثمار الأسهل فى تحويله لنقود مقارنة بالسيارات والعقارات، لأن الذهب لا ينخفض كثيرًا ويسهل بيعه، ولذلك ننصح بشراء الذهب فى فترات الأزمات بشكل عام وفى هذه الفترة بشكل خاص.

ارتفاع الذهب عالميًا

وبعد ارتفاع أسعار الذهب لمستويات كبيرة عالميا ومحليا، ثم هبوط تقريبا بقيمة أكبر من الارتفاع الذى تم تسجيله، ربما يتساءل المستهلك أين يتجه الذهب خلال الثلث الأخير من العام الجارى.

وهل يشهد السوق تغيرات جددة فى الأسعار، ويرد عطية لمعى أحد صناع الذهب ورئيس”كرمينا جولد”، والذى أكد أن سعر الذهب سيواصل التذبذب بين الارتفاع والهبوط فى ظل مناخ عالمى متغير بصورة مستمرة.

وأضاف عطية لمعى ، أن ظهور سلالة جديدة من فيروس كورونا فى انجلترا، خلق حالة من الفزع فى الأسواق العالمية، الأمر الذى أدى إلى حدوث ارتفاعات كبيرة للذهب.

لتكسر اونصة الذهب 1900 دولار أمس، ومع اتجاه المستثمرين لجنى الأرباح هبطت أونصة الذهب تقريبا 26 دولارا، لتستقر عند 1876 دولار، لكن هذا السعر مرشح للتغير مرة أخرى.

وأشار إلى أن خطة التحفيز الأمريكية ربما تدفع الذهب إلى أن يشهد تغيرات عدة خلال الفترة القادمة، لأن المستثمرين فى أسواق المعادن الثمينة يتأثرون بأى قرارات تتعلق بالاقتصاد الأمريكى.

حتى طلبات التوظيف وطلبات إعانات البطالة إذا شهدت أى ارتفاع فإن ذلك يتم ترجمته من قبل المراقبين لسوق الذهب بأنه مؤشر اقتصادى سلبى، وهنا يتجه الجميع لشراء الذهب وهذا يؤدى إلى حدوث ارتفاعات فى أسعار المعدن الأصفر.

وعن وضع المبيعات فى سوق الذهب بمصر، أوضح أن سعر الذهب فى مصر بعد تسجيله مستويات كبيرة ومرتفعة، فإن المستهلك يعزف عن شراء الذهب.

وإذا قارنا وضع مبيعات الذهب هذا العام قياسا عن العام الماضى، فإن مبيعات الذهب سجلت تراجعات كبيرة خلال عام 2020، لأننا فقدنا شريحة كبيرة من المستهلكين،وكذلك عدم وجود حفلات زفاف أدى أيضًا إلى تراجع الطلب على الذهب.

shady zaabl

كاتب صحفي مصري مهتم بالمواقع الإلكترونية وإدارتها وكتابة المقالات في جميع الأقسام وذو خبرة في الصحافة والإعلام والمحتوى لـ 5 سنوات وفقً لدراسة أكاديمية وتطبيق عملي .
زر الذهاب إلى الأعلى