أخبار العالم

أمين الغرف السياحية السابق يدعو لتقليل رحلات العمرة والحج

%d9%83%d8%b9%d8%a8%d8%a9

قال «سيف العماري» أمين صندوق اتحاد الغرف السياحية السابق إن 80% من شركات السياحة تعمل في نشاط السياحة الدينية من حج وعمرة ولا يجب تجاهلها.

ودعا «العماري» لتخفيض عدد المصريين الراغبين في أداء مناسك العمرة من 1.5 مليون إلى 300 ألف سنوياً وكذلك رحلات الحج في حالة استمرار قرار السعودية برفع ثمن التأشيرة إلى 2000 ريال.

وأضاف«العماري»في تصريحات صحفية أن توقف نشاط شركات السياحة الدينية يعني تشريد العديد من الموظفين، وضياع فرص عمل قائمة بالفعل.

وأوضح أن هناك اتجاهين حول أزمة العمرة ،الاتجاه الأول يطالب بفتح رحلات العمرة والعمل في ضوء الضوابط التي حددتها المملكة أما الاتجاه الثاني يطالب بتعديل ضوابط الحج والعمرة وعدم تركها كما هي الآن بعد أن أصبح ثمن التأشيرة 2000 ريال مشددا على ضرورة وضع آلية من جانب الدولة لتوفير العملة.

وأوضح أن تدبير العملة من جانب شركات السياحة يؤدي إلى اتهامها بالاتجار في العملة وبالتالي التعرض للمسألة القانونية ولذلك لابد من تدخل البنك المركزي لتوفير العملة من الريال السعودي لرحلات العمرة.

كما أكد «العماري» أن أزمة العمرة الحالية ليست سياسية موضحا أنها تقع في إطار تجاري، ومن حق المملكة أن تنمي مواردها، وناشد المملكة العربية السعودية الشقيقة بتأجيل قرار رفع رسوم العمرة إلى العام القادم أو يقتصر هذا القرار على من أدى العمرة العام الماضي وليس خلال الثلاث سنوات الماضية نظرا للأوضاع الاقتصادية الحالية الصعبة التي يمر بها العالم الإسلامي أو تخفض ثمن التأشيرة عن الألفين ريال المقررين حاليا.

المصدر 

زر الذهاب إلى الأعلى