أخبار عامة

أول تعليق من والد منى المذبوح بعد قرار حبسها 11 عام

منى المدبوح
منى المدبوح

قال المحامى عماد كمال، محامى اللبنانية منى المذبوح، المحكوم عليها بالحبس 8 سنوات بتهمة نشر فيديو يسيئ للشعب المصرى، إنه قدم للمحكمة ما يفيد بأن موكلته ليست فى حالتها الطبيعية منذ أن كان عمرها 12 عامًا.

وأضاف كمال، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “العاشرة مساءً” المذاع عبر قناة دريم، مع الإعلامى وائل الإبراشى، أن منى المذبوح أجرت عمليات جراحية فى لبنان، جراء إصابتها بجلطة فى الدماغ، نتج عنها مرض يجعل الغدة الدرقية تفرز هرمونات تجعل الشخص لا يتحكم فى انفعالاته وقت الغضب، مبينًا أن المتهمة أخطأت بالفعل حيال الشعب المصرى، لكن الظروف التى تعرضت لها من وقائع تحرش فى شهر رمضان الكريم نتج عنه ما قامت به.

والدها يعتذر للمصريين

 ومن جانبه، أوضح على المذبوح والد منى المذبوح، أن الكلام الذى خرج منه ابنته يستحى أن يسمعه، لكن هى لا تدرى بما تقوله على الإطلاق، بسبب مرضها منذ الصغر، مشيرًا إلى أنه ذهب بصحبة أسرة المتهمة إلى القنصل المصرى فى لبنان وقدم له الاعتذار لمصر وشعبها على ما قامت به ابنته.

 وتابع قائلاً: “أقدم اعتذارًا من رأس الهرم للقاعدة وأنا أفكر فى الانتحار لأن لا حول لى ولا قوة بسبب ما حدث، ويمكن أن تسمعوا خبر انتحارى غدًا أو بعد غد”.

يشار إلى أن محكمة جنح مصر الجديدة، قضت أمس بحبس اللبنانية منى المذبوح 11 سنة بتهمة نشر فيديو خادش للحياء وازدراء الأديان وتطاولها على الشعب المصرى، عبر فيديو تم نشره على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك”.

وكان النائب العام قد قرر إحالة المتهمة منى مذبوح لبنانية الجنسية للمحاكمة الجنائية العاجلة لإذاعتها عمدًا شائعات من شأنها المساس بالمجتمع والتعدى على الأديان، فضلاً عن صناعة وعرض محتوى خادش للحياء العام عبر صفحتها على التواصل الاجتماعى “فيس بوك”.
المصدر

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى