ثقافة و فنسلايد

بسبب بهاء سلطان.. إحالة إمام مسجد للتحقيق.. والأوقاف: رعونة ومراهقة شبابية

بهاء سلطان

ظهر منذ أيام قليلة منشور لإمام مسجد الإسكندرية الشيخ “أحمد علي درويش”، على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، قائلا أن الفنان بهاء سلطان قرر الاعتزال والاكتفاء بتقديم الابتهالات الدينية، مرفق مع المنشور صورة تجمعه بالفنان بهاء سلطان.

اعتزال بهاء سلطان

وتسبب المنشور في صدور قرار عاجل من وزارة الأوقاف، بإحالة إمام المسجد للتحقيق، بسبب زعمه عبر منشور على الفيس بوك، أن الفنان وعده في المسجد خلال لقاء جمعهما، بأن يتوقف عن الفن الغير هادف، والاكتفاء بالفن الهادف والأناشيد والابتهالات الدينية، وذلك وفقا لتصريحات الدكتور “جابر طايع” رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، لموقع الوطن.

وأضاف رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، أن فعل إمام مسجد الإسكندرية يعد تصرف خاطئ وصبياني من إمام شاب في بداية مسيرته، موضحا أن الإمام قد يكون شعر بالفرحة والانبهار لوجود الفنان في المسجد.

مردفا، إذا دار حوار بين الفنان والإمام، فكان يجب على الإمام عدم الخروج على مواقع التواصل الاجتماعي والافصاح عن أسرار، حتى لا يدعي بطولة زائفة بتعديل مسار الفنان كما زعم، وفقًا لحد وصفه.

وأشار “جابر طايع” أننا ننتظر ما تصل إليه التحقيقات، موضحا أنه جار العمل على تعديل تفكير الإمام، لعدم الانجراف نحو التفكير الخاطئ الذي تسبب في تحويله للتحقيق، مؤكدا أن وزارة الأوقاف تعمل على تعديل تفكير أبنائها، قائلا: “لسنا جلادين ولكن نريد أن نقوّم أبنائنا حتى وإن أصابهم بعض الخلل”.

وحددت وزارة الأوقاف ضوابط ومعايير الإمام أو الداعية، في المسجد أو وسائل التواصل الاجتماعي أو القنوات الفضائية، والتي تنص على عدم مخالفة الفكر الوسطي للإسلام، وعدم استخدام أساليب أو معاني تحرض على على انتشار الفتنة والكراهية بين أبناء الوطن الواحد.

مع ضرورة الإلتزام بأدب الدعاة شكلا وموضوعا، على أن تقوم الوزارة بمحاسبة ومجازاة الإمام المخالف أو الداعية.

أحمد سمير

أحمد سمير حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسل صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج
زر الذهاب إلى الأعلى