أخبار عامة

إصابة سيدة بكورونا رغم التزامها بالعزل المنزلي سيدهشك سبب الإصابة

كورونا

21 يومًا لم تغادر منزلها، حتى أن علاقاتها الاجتماعية بأفراد أسرتها كانت محدودة للغاية، تلتزم بإرشادات منظمة الصحة العالمية، وسلامة الصحة التنفسية، إلا أن كل ذلك لم يمنع إصابتها بفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

واقع مؤلم، بل مثير للتساؤلات، تعيشه السيدة الأمريكية راشيل برومرت، بعدما باتت تشعر بكافة أعراض المرض، ومن ثم خضعت للفحوصات التي أكدت إيجابيتها للفيروس وفق سكاي نيوز.

فإن السيدة التي تقطن في ولاية نورث كارولاينا، أكدت لوسائل إعلام أمريكية، أنها لم تغادر منزلها منذ منتصف مارس الماضي، عندما ذهبت إلى الصيدلية لشراء دواء، مؤكدة أنها تطبق قواعد التباعد الاجتماعي حتى مع أفراد عائلتها، وأنها قررت عزل نفسها نهائيًا بعد نتيجة التحاليل.

وأوضحت راشيل أن السبب في الإصابة ربما يرجع للمسها كيس بقالة” الذي وُضع على عتبة منزلها، ولمسته دون ارتداء قازات، على الرغم من أنها لم تلمس المندوبة التي أحضرته.

وأشارت إلى أنها علمت أن المندوبة أيضًا كانت مُصابة بالفيروس، مختتمة: كنت أعتقد أنني أفعل كل شيء بالشكل الصحيح.

نصائح عند شراء مستلزمات المنزل

وكانت منظمة الصحة العالمية، أشارت لبعض النصائح عند التسوق وشراء المستلزمات لتفادي العدوى، جاء على رأسها:

  • امسحي المعلبات باستخدام المناديل المعقمة.
  • احذري لمس وجهك أثناء التسوق.
  • احرصي على وجود مسافة كافية مع المندوب.
  • اغسلي يديكِ جيدًا قبل استخدام الأكياس، وبعدها.
  • تخلصي من أكياس البقالة بطريقة آمنة.

shady zaabl

كاتب صحفي مصري مهتم بالمواقع الإلكترونية وإدارتها وكتابة المقالات في جميع الأقسام وذو خبرة في الصحافة والإعلام والمحتوى لـ 5 سنوات وفقً لدراسة أكاديمية وتطبيق عملي .
زر الذهاب إلى الأعلى