الثلاثاء 23 صفر 1441 الموافق 22 أكتوبر 2019
الرئيسية » صحة » دراسة تثبت ارتباط السجائر الإلكترونية بمرض السرطان

دراسة تثبت ارتباط السجائر الإلكترونية بمرض السرطان

السجائر الإلكترونية

السجائر الإلكترونية

كتبت | فاططمة حسين

أظهرت دراسة علمية جديدة أن السجائر الإلكترونية يمكنها أن تتسبب في مرض السرطان، على الأقل لدى الحيوانات، وعلى الرغم من وصفها كبديل أمن أكثر من التدخين مباشرةً، إلا إنه قد تبين إصابة عدد من الفئران التي تعرضت لدخانها على مدار عام كامل، إصابتها بسرطان الرئة.

وفي نفس الدراسة، قاموا بتعريض الفئران المستخدمة لدخان السجائر الإلكترونية بمعدل أكبر مما يمكن أن يتعرض له الإنسان؛ ولكن فريق جامعة نيويورك (NYU) يقول إن النتائج ترصد عملية تجعل نيكوتين السيجارة الإلكترونية مسرطنًا.

ومع ذلك تبين أن واحدة من الحيوانات الـ 17 التي استخدمت في التجربة وتعرضت إلى دخان السجائر الإلكترونية الخالي من النيكوتين، أصيبت بالسرطان؛ مما يشير إلى أن تلك المادة نفسها ممكن أن تكون محفزة للأمراض.

أقرأ أيضًا: أبرزها العسل والزبادي احذري هذه الأطعمة ضارة بصحة طفلك

وقد قام الدكتور مون شونغ من جامعة نيويورك، بالتوسع في النتائج السابقة، التي تم نشرها في عام 2018، وأثبت أن دخان السجائر الإلكترونية ممكن أن يسبب في تغييرات الحمض النووي المسبب لمرض السرطان، في عينات طبق ببتيري من الأنسجة.

ومن أجل التوسع في الدراسة، قام فريق البحث بتعريض «40» فأر لمستويات عالية من دخان السجائر الإلكترونية لمدة 54 أسبوع، أو ما يزيد قليلا عن عام. وفي الواقع، أصيبت 9 منها فقط بسرطان الرئة.

وقال الدكتور «هربرت ليبور»، طبيب المسالك البولية في جامعة نيويورك، والمعد المشارك في الدراسة: «نتائجنا تدعم الحجة القائلة أن تأثير النيكوتين المسبب لتغييرات في الحمض هو على الأرجح السبب الرئيس للسرطان لدى الفئران المعرضة لدخان السيجائرة الإلكترونية».