أخبار مصرسلايد

اعرف موقفك القانوني بعد انتهاء قانون التصالح في مخالفات البناء 30 سبتمبر

 

اقترب موعد انتهاء قانون التصالح في مخالفات البناء، ومازالت هناك فئة كبيرة جدا من المواطنين لم يتقدموا بعد بطلبات تصالح حتى الآن.

تزامنًا مع قرارات رئيس مجلس الوزراء بعدم مد فترات أخرى للتصالح بعد 30 سبتمبر الجاري، ويتسائل الكثيرين عن موقف المخالفين بعد انتهاء القانون، والعقارات التي ستقام حديثًا.

وفي هذا الصدد قال النائب بدوي النويشي، عضو اللجنة المحلية بمجلس النواب، أن هذه هي الفرصة الأخيرة للمواطنين للتصالح على مخالفات البناء.

مؤكدًا أنه بعد انتهاء فترة التصالح في 30 سبتمبر، سيتم تطبيق القانون على المخالفين وإزالة جميع العقارات المخالفة، مناشدًا جميع المواطنين بسرعة التوجه إلى مكاتب التصالح التابعة للوحدات المحلية، وتقدم طلب تصالح، ودفع الجدية، للحصول على نموذج رقم (3)، والدخول تحت طائلة القانون، حتى لا يطبق على قرار الإزالة.

وأضاف عضو محلية البرلمان  أن قانون التصالح في مخالفات البناء يعتبر هدية للمواطنين، حيث يهدف إلى التطوير، والقضاء على العشوائيات وأن المبالغ التي يتم تحصيلها من مخالفات البناء يتم ضخها في تطوير البنية التحتية لتلك المناطق المخالفة، ورفع كفائتها..

وتطوير شبكات الصرف لاستيعاب ضغط المواطنين الكائنين بالكتل السكنية الجديدة، مؤكدًا أن عملية التصالح تجعل المواطن يحصل على جميع المرافق الخاصة بالوحدة السكنية من مياه وكهرباء وصرف صحي، وغيرها، بطريقة رسمية، بدلًا من الاستمرار في دفع غرامات كبيرة ومحاضر للكهرباء والمياه، بسبب توصيلهم بطرق غير رسمية.

وفي السياق ذاته، قال النائب عبد الحميد كمال عضو اللجنة المحلية بمجلس النواب، بشأن قانون البناء الموحد الجديد، الذي يعمل به عقب انتهاء فترة التصالح في مخالفات البناء، أن بؤرة الفساد الرئيسية في مصر حتى الآن هي الإدارات الهندسية في الأحياء، مشيرًا إلى أن البناء العشوائي والمخالف سيظل طالما لم يتم القضاء على الفاسدين في تلك الإدارات، لأنهم هم المسؤولون عن ارتكاب تلك المخالفات من البداية.

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى