الاثنين 13 شعبان 1441 الموافق 06 أبريل 2020
تابع احصائيات فيروس كورونا حول العالم لحظة بلحظة (تحديث مباشر)
الرئيسية » أخبار مصر » الأوقاف تكشف مصير الأئمة والعمال بعد إغلاق المساجد 15 يومًا

الأوقاف تكشف مصير الأئمة والعمال بعد إغلاق المساجد 15 يومًا

 

وزير الأوقاف

وزير الأوقاف

كتب | أحمد الدويري

أصدر الشيخ جابر طايع، رئيس القطاع الديني في وزارة الأوقاف، اليوم السبت، منشورا يوضح موقف الأئمة والعاملين بعد إيقاف صلاة الجماعة والجمع لمدة أسبوعين مع إقامة أذان واحد للإعلام بموعد دخول الصلاة من المساجد يتضمن عبارة صلوا في رحالكم.. صلوا في بيوتكم.

وأكد المنشور تكليف العمال بالمساجد والزوايا المغلقة كعهدة مسئول عنها، مع تكليف الأئمة بمباشرة المتابعة والتفتيش على الزوايا والمساجد المغلقة.

وكان قرار الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، اليوم بإيقاف صلاة الجماعة والجمعة مؤقتا في كل المساجد على مستوى الجمهورية.

وأكد الوزير، أن القرار يأتي حرصًا على سلامة المصلين ولمدة أسبوعين لحين وقف انتشار الوباء، وانطلاقا من القاعدة الشرعية صحة الأبدان مقدمة على صحة العبادات.

وشدد أنه بناء على ما تقتضيه المصلحة الشرعية والوطنية من ضرورة الحفاظ على النفس كونها من أهم المقاصد الضرورية التي ينبغي الحفاظ عليها، وبناء على الرأي العلمي لوزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية وسائر المنظمات الصحية بمختلف دول العالم التي تؤكد الخطورة الشديدة للتجمعات في نقل فيروس كورونا المستجد  وما يشكله ذلك من خطورة داهمة على حياة البشر، تقرر إيقاف إقامة صلاة الجمع والجماعات وغلق جميع المساجد وملحقاتها وجميع الزوايا والمصليات ابتداء من تاريخه ولمدة أسبوعين والاكتفاء برفع الأذان في المساجد دون الزوايا والمصليات، بالصيغة التالية:

اللهُ أكبر، اللهُ أكبر. اللهُ أكبر، اللهُ أكبر
أشهد أن لا إلهَ إلا الله. أشهد أن لا إله إلا الله
أشهد أن محمدًا رسولُ الله. أشهد أن محمدًا رسول الله
ألا صلوا في بيوتكم
ألا صلوا في رحالكم
الله أكبر الله أكبر
لا إله إلا الله

وعلى جميع العاملين بالأوقاف التنفيذ الفوري للقرار.

فيما قرر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، إيقاف صلاة الجماعة والجمعة مؤقتا في الجامع الأزهر، حرصا على سلامة المصلين لمدة أسبوعين، لحين وقف انتشار الوباء، وانطلاقا من القاعدة الشرعية صحة الأبدان مقدمة على صحة العبادات.

عن أحمد الدويري

قد يعجبك