السبت 23 جمادى الأولى 1441 الموافق 18 يناير 2020
الرئيسية » تقارير و تحقيقات » الرئيس مرسى: القوات المسلحة فخر الوطن.. وأدعو أبناء سيناء لتسليم أسلحتهم.. وسنمضى قدمًا فى حل مشاكل المجتمع السيناوى وقادرون على تحقيق المصلحة العليا لهذا الوطن

الرئيس مرسى: القوات المسلحة فخر الوطن.. وأدعو أبناء سيناء لتسليم أسلحتهم.. وسنمضى قدمًا فى حل مشاكل المجتمع السيناوى وقادرون على تحقيق المصلحة العليا لهذا الوطن

الرئيس مرسى

استقبل الرئيس محمد مرسى، الجنود السبعة المختطفين بشمال سيناء، بقاعدة ألماظة الجوية، بمرافقة وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح القائد العام للقوات المسلحة، والفريق صدقى صبحى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، واللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، واللواء محمود حجازى مدير إدارة المخابرات الحربية والاستطلاع، وعدد من القيادات العسكرية، اليوم الأربعاء، وذلك وسط حالة من الاستنفار الأمنى من قوات الشرطة العسكرية.

وصافح الرئيس “مرسى” الجنود المختطفين وقبَلهم، وذلك عقب تأديتهم التحية العسكرية أمام رئيس الجمهورية، فور وصولهم من الطائرة الحربية بقاعدة ألماظة الجوية.

وتوجه الرئيس محمد مرسى فى كلمة قالها أمام الصحفيين اليوم الأربعاء، بالشكر للفريق أول عبد الفتاح السيسى، القائد العام للقوات المسلحة، والفريق صدقى صبحى، رئيس أركان حرب القوات المسلحة، وكافة قيادات القوات المسلحة، وقائد قوات الأمن المركزى، على تحرير الجنود المختطفين، ووجه تهنئة للجنود وذويهم بمناسبة تحريرهم، وذلك فى مؤتمر صحفى بمطار ألماظة.

وارتدى ستة من الجنود العائدين، الذين كان فى استقبالهم الرئيس مرسى، والفريق أول عبد الفتاح السيسى، وزير الدفاع، واللواء محمد إبراهيم، وزير الداخلية، والدكتور هشام قنديل، رئيس الوزراء، بقاعدة ألماظة الجوية- ملابس مجندى الأمن المركزى، بالإضافة إلى عريف بقوات حرس الحدود يرتدى زى القوات المسلحة.

وبدأ الرئيس مرسى كلمته بقول الله تعالى “قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا”، فى بداية حديثه أثناء تواجده مع الجنود المختطفين، قائلاً “الحمد لله الذى وقفنا لما نحن فيه الآن”.

وقدم “مرسى” التحية والتقدير إلى القوات المسلحة والمخابرات العامة، لما بذلوه من جهد وتقدير، وعلى رأسهم الفريق أول عبد الفتاح السيسى، والفريق صدقى صبحى.

وأكد الدكتور محمد مرسى، خلال المؤتمر الصحفى، أن مصر جسد واحد وقيادة واحدة وقوة متكاملة، تنتج وتتقدم بإرادتها وسواعد أبنائها، ولو مضينا على أشواك وجراح سنتقدم لتحقيق الآمال”.

وتوجه الرئيس محمد مرسى بالشكر إلى أبناء قبائل سيناء، على تعاونهم مع القوات المسلحة والشرطة، فى عملية تحرير الجنود.

وأشاد الرئيس محمد مرسى، فى كلمته بالقوات المسلحة، قائلاً: “القوات المسلحة هم فخر الوطن”، وتابع: “أفتح الأيادى لكل من يحب للوطن الخير لكى نكون بحق أبناء ثورة 25 يناير، الجسد الواحد حتى ولو كان أمامنا هؤلاء الرجال هم من حموا الثورة، وأداروا الوطن فى مرحلة انتقالية صعبة، وأتوجه بالشكر إلى أبناء القبائل الذين ساهموا فى العملية دون أن تكون هناك دماء، وعلينا أن ننطلق فى هذه المرحلة لتنمية سيناء، وإعطاء كافة الحقوق السياسية الكاملة لأبنائها كباقى أبناء مصر فى كل مكان، والشعب المصر العظيم، ينسج منظومة للنظر إلى المستقبل تمكنه من امتلاك الغذاء والدواء والسلاح، بعزيمة وإرادة ورجال قادرين على تحقيق مصالح الوطن العليا، موجها للحوار لكل أبناء الوطن ومن يهتمون بالشأن السياسى، أن يجلسوا ويتحاوروا من أجل مصر.

وأشاد الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، بدور قيادات ومسئولى الدولة فى عملية تحرير الجنود المختطفين، قائلا: “أحيى اللواء رأفت شحاتة مدير المخابرات العامة وأحيى بكل التأكيد مدير المخابرات العسكرية اللواء أركان حرب محمود حجازى واللواء خالد ثروت مدير جهاز الأمن الوطنى واللواء أحمد وصفى، قائد الجيش الميدانى الثانى صاحب القيادة الحكيمة مع رجال القوات المسلحة، وقائد قوات الأمن المركزى اللواء أشرف عبد الله”.

وأضاف: “أحيى مصر جميعا؛ ومن ساهموا من أبناء الوطن والتفوا حول القوات المسلحة والداخلية”، موجها الدعوة إلى أبناء سيناء المخلصين بضرورة تسليم أى أسلحة موجودة لديهم للدولة، داعيا إلى ضرورة أن يسلموا أسلحتهم، حتى لا تكون هناك جهات لديها أسلحة سوى المؤسسات الأمنية فقط.

وقال مرسى: “ما فعله رجال القوات المسلحة بالتعاون مع عناصر الداخلية نموذج للتكامل بين مؤسسات الدولة”، مضيفا: “هذا يؤكد لنا، كيف يكون التعاون والتخطيط وكيف يكون الوطن والمواطنون هم الهدف بدون إراقة قطرة دماء واحدة”.

وقال الدكتور محمد مرسى: “إن حقوق سيناء علينا جميعا وعلى كل من ينتمى إلى هذا الأرض، ولابد أن نحقق التنمية الحقيقية بها، ولابد من الدفاع عنها بقوة”، مضيفا: “لابد من تحقيق التنمية الشاملة لسيناء وشعبها الذى هو جزء منا، وسنمضى قدما فى حل مشاكل أبنائها، وقادرون على تحقيق المصلحة العليا لهذا الوطن، ومصر أكبر منا جميعا ومصلحة الوطن والمواطنين لها الأولوية”.

وأضاف “مرسى”: “إلى كل من يحب مصر هيا بنا ننطلق فى طريق واحد من أجل وطننا”.

المصدر

قد يعجبك