ثقافة و فنسلايد

السر وراء تسمية المنتصر بالله بهذا الاسم.. قصة لا تصدق

السر وراء تسمية المنتصر بالله بهذا الاسم.. قصة لا تصدق

رحل عن عالمنا اليوم السبت الفنان الكوميدي المنتصر بالله، وذلك بعد ذراع مع المرض عن عمر يناهز الـ 70 عاما.

حيث تعرض الفنان الكوميدي للإصابة للعديد من الأمراض التي ظل يعاني منها طيلة السنوات الماضية، وأبرزها الجلطة التي أصابته عام 2008، والتيتسببت في إنتهاء مسيرته الفنية تماما.

أعمال المنتصر بالله

وشارك الفنان الكوميدي المنتصر بالله في العديد من الأدوار الكوميدية، حيث ترك بصمة واضحة في تاريخ السينما المصرية والتليفزيون، وذلك من خلال العديد من الأعمال أبرزها “الشطانة التي أحبتني” مع الفنان محمد صبحي ولبلبة، “ويا تحب يا تقب” و”ضد الحكومة” و”أرابيسك” مع محمود السعدني.

ولكن يظل الأمر الأغرب هو سر تسمية الفنان بهذا الأسم وهو “المنتصر بالله” وهي قصة لا تصدق رواها الفنان بنفسه في لقاء سابق.

حيث قال “منتصر بالله” أن أسرته كانت من صعيد مصر، ولها عادات خاصة، ورزق والده بابنه الأول “عزت” والذي توفى بعد عام واحد، ثم رزق ثانية بابن أسماه “عزت” لكن توفى هو الآخر بعد عامين، والأمر تكرر لثالث مرة مع المولود الثالث.

وأضح الفنان الراحل: أن والده توجه بالدعاء إلى ربع قائلا “هو أنا كل ما أجيب ولد تاخده.. انت بتحب ولادي للدرجه دي”، وقال أنه في حال رزق بمولود جديد سيضع اسم الله في اسمه.

وبعد وفاة ثلاثة من أولاده رزقه الله طفل جديد أسماه “المعتز بالله” لسبب أنه كان يرغب في تمسيته عزت، وبعد ذلك رزق بطل آخر وهو “المنتصر بالله” والسبب في تسميته بذلك شعوره بنصر الله له.

واختتم المنتصر بالله كلامه: أن والده رزق بعد ذلك “المحفوظ بالله” و”نعمة الله” و”المحفوظة بالله” و”إكرام الله”، ليداعب بعدها الحضور قائلا “الوحيد اللي مجاش هو أعوذ بالله”.

أحمد سمير

أحمد سمير حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسل صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج
زر الذهاب إلى الأعلى