الثلاثاء 18 محرم 1441 الموافق 17 سبتمبر 2019
الرئيسية » تقارير و تحقيقات » قرية العصلوجي في الزقازيق تحت نار مقلب قمامة الغار

قرية العصلوجي في الزقازيق تحت نار مقلب قمامة الغار

الشرقية

قرية العصلوجي

تقرير | محمد على، هدير هشام

سادت حالة من الغضب بين أهالي قرية العصلوجي التابعة لمركز الزقازيق بمحافظة الشرقية حيث يغطيها القمامة من جميع جوانبها، مما جعلها من أكبر معانات الأهالي والتي تهدد حياتهم.

حيث أصبحت قرية العصلوجي من أكبر مقالب القمامة بالزقازي،  فتنبعث منها أدخنة تعم الشوارع بشكل مستمر وبالأخص ليلًا مما سببت العديد من الأضراراً الصحية البالغة  التي ألحقت بالأهالي خاصة مرضى القلب والصدر والأطفال والشباب على حد سواء.

العصلوجي

مقلب القامة بقرية العصلوجي

مما جعلت حياتهم معرضة للأمراض والإختناق والربو نتيجة روائح هذه القمامة التي تنتشر في جميع أنحاء قرية العصلوجي، ووصل الأمر ليجعلهم يفقدون القدرة على التنفس، بمجرد اشتعال النار فيها، بالإضافة إلى الحشرات والزواحف التى اقتحمت عليهم منازلهم.

وقال أحد أهالي قرية العصلوجي بأن مقلب القمامة المتواجد على مدخل القرية بسبب تراكم كميات كبيرة عليه،  أدى إلى اشتعالها وخروج أدخنة مميتة تأثر على حياتهم الصحية.

اقرأ أيضًا: طريق الموت بأبوحماد يحصد أرواح المواطنين

فيما أشار أخر بأن الهواء خلال فترة المغرب حتى منتصف الليل، ففي تلك الفترة تزداد نسبة الدخان الناتجة عن النيران المشتعلة في القمامة، مما يجعلها تأثر على جميع أهالي قرية العصلوجي والقرى المجاورة ومنها الغار وشوبك بسطة، حتى وصل الأمر لعدم رؤية الأشخاص.

العصلوجي

مقلب القامة بقرية العصلوجي

واستكمل بمثال، أثناء قيامة بممارسة كورة القدم يوم الجمعة الماضية ونظرًا لنتشار الدخان فكان له تأثر عليهم بدرجة كبيرة قائلًا «مكناش قادرين نجري بسبب الدخان».

فمطالب أهالي قرية العصلوجي بسيطة للغاية وهي العيش في بيئة نظيفة، حيث ناشدوا الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية ووزير البيئة بإنقاذ القرية والنظر اليهم بعين الرحمة، وإزالة تلال القمامة التي تحيط  أرجاء المنطقة من جميع الاتجاهات.