السبت 18 ذو الحجة 1441 الموافق 08 أغسطس 2020
الرئيسية » ثقافة و فن » بعد مرور 13 عاما.. خطأ لم ينتبه إليه الكثيرون في فيلم عمر وسلمى

بعد مرور 13 عاما.. خطأ لم ينتبه إليه الكثيرون في فيلم عمر وسلمى

مر نحو 13 عاما على عرض الجزء الأول من فيلم “عمر وسلمى” الذي جمع الفنان تامر حسني والفنانة مي عز الدين.

وضم الفيلم عددا من النجوم مثل تامر حسني ومي عز الدين وعزت أبو عوف وميس حمدان ومروة عبد المنعم وثريا إبراهيم وغيرهم، وعلى الرغم من أن الفيلم حقق نجاحا كبيرا وقت عرضه عام 2007 لكن هذا لم يمنع وجود بعض الهفوات التي ربما تفقد المشاهدين المتعة المطلوبة.

ويكمن هذا الخطأ في أحد المشاهد التي يحدث فيها شجار بين تامر حسني ورامي وحيد دفاعا عن ميس حمدان وهنا نجد أن تامر حسني في بداية المشهد يخلع ساعته من يده ثم يحدث الشجار بينه وبين رامي وحيد وبعد الشجار مباشرة نجد أن تامر حسني أصبح مرتديا لساعته من جديد.

تدور أحداث الفيلم حول “عمر” شاب جامعي متعدد العلاقات النسائية، يعاني بعد ترك حبيبته له، وفي الجامعة ينجذب لـ”سلمى” التي سرعان ما يقع في حبها، ويحاول اجتذابها إليه، لكنه في الوقت ذاته لا يتخلى عن علاقاته العابرة.

عن أحمد سمير

قد يعجبك