أخبار العالم

تعرف علي فتوى داعش في حرق «معاذ الكساسبة»

310222_Large_20150203070450_16

زعم تنظيم “داعش” الإرهابي، أنه استند إلى فتوى قبل الإقدام على قتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة حرقًا.

ونشرت مواقع جهادية صورة من الفتوى، جاء فيها: “إن الأحناف والشافعية ذهبوا إلى جواز التحريق مطلقًا، وأن تفسير المهلب أبن صفرة لقوله صلى الله عليه وسلم: (النار لا يُعذب بها إلا الله)”، ليس هذا النهي على التحريم، بل على سبيل التواضع”.

وأضاف التنظيم أن “الحافظ ابن حجر” قال “يدل على جواز التحريق فعل الصحابة، وقد سمل النبي أعين العرنيين بالحديد المحمي.. وحرق خالد بن الوليد بالنار ناسًا من أهل الردة”.

جدير بالذكر أن تنظيم “داعش” الإرهابي نشر صورًا لقتل الطيار الأردني معاذ الكساسبة “حرقا”.

وأظهرت الصور “الكساسبة” واقفًا داخل قفص حديدي قبل أن يتم إشعال النيران في جسده ويلقى مصرعه حرقًا، على يد عناصر التنظيم.

جاء ذلك بعد اعتقال “داعش” للطيار الأردني في ديسمبر الماضي، عقب إسقاط طائرته على يد مسلحي التنظيم قرب مدينة الرقة السورية، حيث كان “الكساسبة” في مهمة ضمن غارات التحالف الدولي على معاقل “داعش”.

310277_9094293

المصدر

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي
زر الذهاب إلى الأعلى