تقارير و تحقيقاتسلايد

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع (6)

كتبت: دينا الصاوي

قام الرئيس عبد الفتاح السيسي هذا الأسبوع بعدة جولات وزيارات مفاجئة، شملت زيارته للأسكندرية؛ للوقوف على الجهود المبذولة لمواجهة السيول التي تعرضت لها المحافظة، وزيارته لمطار شرم الشيخ؛ للتأكيد على حرص الدولة على أمن وسلامة المسافرين، فضلا عن اجتماعه بالرئيس الفلسطيني “محمود عباس”؛ لبحث التحركات العربية القادمة لدعم السلطة الفلسطينية، والإجراءات التي تتخذها مصر من أجل تأمين حدودها الشرقية، واحتلت مشاركته بالقمة العربية بالرياض مكانة بارزة ضمن أنشطة هذا الأسبوع، بالإضافة إلى عقد عدة اجتماعات؛ تهدف إلى تعزيز علاقات مصر الخارجية وتوفير الكهرباء والسلع الأساسية.

خطة الحكومة لرفع كفاءة المصارف:

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع (4)

إلتقى السيسي، في بداية الأسبوع، بالمهندس “شريف اسماعيل”، رئيس مجلس الوزراء، وأحمد زكي بدر، وزير التنمية المحلية، وحسام مغازي، وزير المواد المائية والري ، وغادة والي، وزيرة التضامن الاجتماعي، لاستعراض خطة الحكومة لرفع كفاءة المصارف، بهدف تلافي تكرار حدوث الأزمات جراء سقوط الأمطار الغزيرة، وطلب من وزير التنمية المحلية عمل تقرير عن جميع العقارات الآيلة للسقوط على مستوى الجمهورية، وتابع خلال الاجتماع التطورات الخاصة بارتفاع منسوب المياه في مصر بالنوبارية و العامرية، و خطط الحكومة في التعامل معها.

زيارة مفاجئة للأسكندرية:

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع (1)

وفي صباح يوم الأحد، قام الرئيس بزيارة مفاجئة لمحافظة الأسكندرية برفقة المهندس شريف اسماعيل؛ للوقوف على الجهود المبذولة لمواجهة السيول التي تعرضت لها المحافظة، وأعرب عن أسفه للضرر البالغ الذى تعرض له المزارعون الذين غرقت أراضيهم نتيجة السيول، وأمر بصرف تعويضات لهم، وزار محطة التنقية الشرقية للصرف الصحي، وأمر بتحسين كفاءة الصرف في المحافظة بإشراف القوات المسلحة خلال 10 أيام، كما وجه بتخصيص مليار جنيه من صندوق “تحيا مصر” لمعالجة شبكات الصرف وتطويرها.

إجتماع لمتابعة توفير احتياجات المواطنين:

تعرف على تصريحات وجولات السيسي لهذا الأسبوع (3)

وقد اجتمع السيسي، في نفس اليوم، بمستشار وزير الدفاع للمشروعات، ورئيس هيئة الإمداد والتموين بالقوات المسلحة، ومدير إدارة المهمات، لمتابعة توجيهاته بتوفير احتياجات المواطنين من السلع الغذائية الأساسية، بأسعار مناسبة مع نهاية شهر نوفمبر، واطلع خلال الاجتماع على الإجراءات التي يتم اتخاذها من قبل القوات المسلحة بالتنسيق مع الوزارات المعنية لتوفير احتياجات المواطنين من تلك السلع، ولا سيما اللحوم والدواجن، وأكد على أهمية مراعاة أعلى معايير الجودة للسلع المختلفة، ومراعاة كل إجراءات السلامة الغذائية في عمليات التخزين؛ حفاظاً على صحة المواطنين وحرصاً على تقديم سلع مميزة لهم.

كما اطلع على الموقف التنفيذي لعدد من المشروعات التي تقوم بتنفيذها أجهزة القوات المسلحة، بالإضافة إلى مقترح إنشاء منطقة صناعية لإدارة المهمات تضم مجموعة من المصانع المتنوعة؛ بهدف تغطية احتياجات القوات المسلحة والسوق المحلية.

لقاء مع الرئيس الفلسطيني:

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع (2)

وعلى صعيد آخر، إلتقى السيسي بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، والوفد المرافق له، وشدد خلال اللقاء على مواصلة مصر لمساعيها الدئوبة من أجل إقامة الدولة الفلسطينية على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، موضحاً أن التوصل لتسوية عادلة وشاملة من شأنه أن يخلق واقعاً إقليمياً جديداً يساهم في الحد من الاضطراب الذي يشهده الشرق الأوسط.

وشهد اللقاء مباحثات بشأن الأوضاع الإنسانية والأمنية المتدهورة في الأراضي الفلسطينية، والاحتقان المتزايد لدى الشعب الفلسطيني نتيجة انتهاك حُرمة المقدسات الدينية واستمرار الاستيطان، فضلا عن بحث التحركات العربية القادمة لدعم السلطة الفلسطينية، والمساعي الإقليمية والدولية الرامية إلى استئناف المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وأكد السيسي على أن الإجراءات التي تتخذها مصر من أجل تأمين حدودها الشرقية تتم بتنسيق كامل مع السلطة الوطنية الفلسطينية، ولا يمكن أن تهدف إلى الإضرار بالأشقاء الفلسطينيين في قطاع غزة.

كما التقى بممثلى اتحادات الغرف التجارية في الدول الإفريقية والإسلامية والعربية، في اليوم التالي، بمقر رئاسة الجمهورية فى مصر الجديدة.

المشاركة في قمة الرياض بالسعودية:

تعرف على تصريحات وزيارات السيسي لهذا الأسبوع

وتوجه السيسي، الثلاثاء، إلى المملكة العربية السعودية للمشاركة في أعمال القمة الرابعة للدول العربية ودول أمريكا الجنوبية، التي عقدت بالرياض، وأثناء إلقائه لكلمته بالقمة، ذكر أن تحقيق الأمن والاستقرار أحد أولويات السياسة الخارجية لمصر، التي تواصل جهودها ومساعيها الدئوبة للتوصل إلى تسوية سياسية للأزمات القائمة بكل من سوريا وليبيا واليمن، فضلا عن تحقيق تطلعات شعوب هذه الدول والحفاظ على وحدة أراضيها وتدعيم كياناتها ومؤسساتها.

وأضاف “أود الإعراب عن تطلع مصر بأن يمثل اجتماع اليوم نموذجا وتجسيدا حقيقيا لتفعيل آلية التعاون بين دول الجنوب، وهو التعاون الذي يتطلب منا العمل على تفعيله والاستفادة منه، في ظل اتساع الفجوة الحضارية والتنموية بين دول الشمال والجنوب”، كما ذكر أن القضية الفلسطينية لا تزال تمثل جوهر الصراع فى الشرق الأوسط، والعامل الرئيسي لغياب الاستقرار بالمنطقة، وأن إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية وإعلان استقلال الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، سيسهم في تحقيق الاستقرار المأمول بالمنطقة، ويبعث أملا جديدا لشبابها في مستقبل أفضل.

وأكد الرئيس المصري أن توافر الإرادة السياسية والأرضية المشتركة بين الدول العربية ودول أمريكا اللاتينية يمهد لآفاق جديدة من التعاون، كما شدد على تعزيز التعاون الاقتصادي بين الجانبين، وذكر أن مصر حرصت على إطلاق مبادرة “الأمل والعمل”؛ لمواجهة التطرف والإرهاب، وأضاف قائلا أن “تحقيق الأمن والاستقرار يعد أحد الأهداف الرئيسية للشرق الأوسط، وأن مصر أدركت أن محاربة الإرهاب يتطلب تعاوناً شاملاً. للاستماع لنص كلمة السيسي إضغط هنا.

زيارة مفاجئة لمطار شرم الشيخ:

تعرف على نشاط السيسي خلال الأسبوع (3)

قال السيسي خلال زيارته المفاجئة لمطار شرم الشيخ، الأربعاء، أن حادث سقوط الطائرة الروسية حادث فردي، وأنه يجب عدم تعجل نتائج التحقيق وألا يستبق أحد التحقيقات الجارية، واستطرد، في حواره مع التليفزيون المصري، بأن النتائج سيتم إعلانها بمنتهى الشفافية والوضوح، وأن مصر حريصة على السياح وأمنهم، وأن “الشعب المصري الآن متوحد وصامد وواقف بكل قوة وشموخ، لكن هناك أعداء نجاح يحاولون النيل منه”.

وأضاف – في حوار لقناة “سي بي سي إكسترا” – قائلا “الضغوط على مصر لن تنتهي، وبقول للمصريين خلوا بالكم، كل ما ننجح الضغوط هتزيد، واصطفافنا هو الحل الوحيد للتصدي لكل الضغوط»، مشدداً على أنه لن تنطفئ أنوار شرم الشيخ، وتابع “جئت إلى شرم الشيخ لأبعث برسالة للمستثمرين في شرم والغردقة (نحن معكم)”. للاستماع للرسالة كاملة إضغط هنا.

وجدير بالذكر أن الرئيس السيسي كان قد وصل إلى مطار شرم الشيخ الدولي، قادما من العاصمة السعودية (الرياض)، عقب مشاركته في القمة الرابعة للدول العربية ودول أمريكا الجنوبية، وتفقد إجراءات تأمين المطار، كما استعرض مع المسئولين إجراءات تأمين وسلامة المسافرين.

تعاون مصري أمريكي:

كما استقبل السيسي، الخميس، “مارلين هيوسن”، رئيسة مجلس إدارة والمديرة التنفيذية لشركة “لوكهيد مارتن” الأمريكية، المتخصصة في الصناعات العسكرية، والمصنعة لطائرات إف 16 الحربية، وقال السفير “علاء يوسف”، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن الرئيس رحب بمارتن والوفد المرافق لها، وأشاد بالتعاون القائم مع الشركة منذ سنوات وقيامها بتزويد مصر بطائرات إف 16 ومستلزماتها، مؤكداً على تطلعه إلى مواصلة هذا التعاون فى إطار حرص مصر على تعزيز أمنها واستقرارها، لاسيما فى ضوء التحديات الإقليمية الراهنة.

ومن جانبها، أكدت مارلين هيوسن على أهمية دور مصر في تدعيم أسس الاستقرار والأمن بالشرق الأوسط، فضلاً عن دورها البارز في التحالف الدولي ضد الإرهاب، مشيرة إلى حرص الشركة على استمرار التعاون مع مصر في جميع المجالات، وتزويدها باحتياجاتها بما يضمن تحقيق أمنها ويعزز من قدراتها، كما أشادت بالتنسيق القائم بين الشركة والجهات المصرية المعنية، منوهة إلى أهمية تعزيزه بما يحقق المصلحة المشتركة للجانبين فى مواجهة التحديات المختلفة.

إجتماع حول إنشاء محطة الضبعة النووية:

السيسي2 (1)

وفي نفس اليوم، إجتمع السيسي بالمهندس شريف اسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، بحضور وزيري الكهرباء والمالية ورئيس هيئة الشئون المالية للقوات المسلحة، واطلع على استعراض شامل للموقف إزاء العرض الروسي المُقدم لإنشاء محطة الضبعة النووية لإنتاج الطاقة الكهربائية – من كل جوانبه الفنية والمالية- فضلاً عن عوامل الأمان النووي، كما اطلع على مميزات إنشاء محطة الطاقة النووية، وتعرف على نتائج الدراسات التفصيلية التي وجه بإعدادها للتعرف على أفضل السبل لزيادة إنتاج مصر من الطاقة الكهربائية، وأكثرها فائدة من حيث الجدوى الاقتصادية.

وخلصت تلك الدراسات إلى أن الطاقة النووية، تعد خيارا حيويا يكتسب أهمية استراتيجية بالنسبة لمصر في المرحلة المقبلة؛ للوفاء باحتياجاتها المتزايدة من الطاقة الكهربائية اللازمة لخطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية، كما أنها ستسمح بالحفاظ على موارد الطاقة من البترول والغاز، باعتبارهما من المواد الخام التي لا بديل عنها في صناعات الأسمدة والبتروكيماويات، وأشار المتحدث الرئاسي إلى أن الدراسات التي تم استعراضها أبرزت دور الطاقة النووية في تنويع مزيج الطاقة الذي تعتمد عليه مصر لإنتاج الكهرباء، فضلاً عن جدواها الاقتصادية، وما ستوفره من آفاق تكنولوجية جديدة اعتمادًا على مفاعلات الجيل الثالث المطور، ومن ثم فإنها ستتيح الفرصة لتدريب الكوادر المصرية على الاستخدامات السلمية للطاقة النووية والارتقاء بمعايير الجودة، بالإضافة إلى كونها طاقة نظيفة لا ينتج عنها أي انبعاثات غازية ملوثة للبيئة أو مسببة للاحتباس الحراري، وذلك في ضوء خطة وزارة الكهرباء لزيادة الاعتماد على الطاقة الجديدة والمتجددة.

ووجه الرئيس باستكمال كل الإجراءات الفنية والقانونية اللازمة، تمهيدًا لدخول المشروع حيز التنفيذ، وشدد على أهمية ضمان أعلى معايير السلامة والأمان النووي في تصميم المحطة وتنفيذها، مؤكدًا على أهمية الطاقة النووية كمجال مستقبلي وحيوي يساهم في إنتاج الكهرباء في مصر بشكل وفير، بما يلبي الاحتياجات المتزايدة للمواطنين ولقطاع الصناعة.

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي
زر الذهاب إلى الأعلى