الجمعة 24 ذو الحجة 1441 الموافق 14 أغسطس 2020
الرئيسية » أخبار الشرقية » صرف تعويضات مليون جنيه لمتضرري حريق شارع البوستة بالزقازيق

صرف تعويضات مليون جنيه لمتضرري حريق شارع البوستة بالزقازيق

كتب | أحمد سمير

مشهد مرعب استيقظ عليه أهالي مدينة الزقازيق منذ ما يقارب شهر، حريق هائل يلتهم أكثر من 20 محل لبيع الملابس والأحذية، خسائر تقدر بالملايين وأصحاب المحلات يقفون مكتوفي الأيدي، يضربون كفاً على كف أمام ألسنة النيران التي تلتهم مصدر رزقهم الوحيد.

خسائر فادحة تكبدها عدد من الباعة بشارع البوستة أكبر شارع تجاري بمدينة الزقازيق، بعد الحريق الهائل الذي نشب في مول البوستة، حيث لم يعد لديهم أي مصدر دخل ينفقون به على أسرهم.

حيث قال المهندس «جعفر زكي» أحد رجال الأعمال، أنه اتفق مع الحاج «السيد عبده نصر» مالك الأرض المقام عليها مول شارع البوستة بالزقازيق، على صرف تعويضات مادية لأصحاب المحلات المتضررة من الحريق البالغ عددهم 17 محل، قدرت التعويضات بحوالي مليون جنيه.

وأوضح «جعفر» أنه تم صرف مبالغ تتراوح من 30 إلى 120 ألف جنيه لكل صاحب محل، وذلك بناءًا على نوع النشاط وحجم الخسائر ومساحة العين المؤجرة، في حضور الدكتور «خالد العراقي» واللواء «حسن السيد» أعضاء مجلس النواب عن مدينة الزقازيق.

وأشار المهندس «جعفر» أن المتضررين لم يستأجروا المحلات من الحاج «عبده نصر»، ولكن استأجروها من شخص وسيط كان يستأجرها آنذاك من صاحب الأرض، مضيفا أنهم لا يمتلكون عقود إيجار، ولكن جاءت التعويضات مساعدة لأصحاب المحلات لبدء مشروع جديد.

شارع البوستة بالزقازيق

أصحاب محلات شارع البوستة

وأشار الأستاذ «حسني عبدالعظيم» أحد الوسطاء لصرف التعويضات لأصحاب المحلات، إلى استحالة إقامة المول مرة أخرى دون إقامة إنشاءات خرسانية ومباني ومطابق للاشتراطات الحماية المدنية الأمر الذي يستغرق وقت طويل، حيث بدأ التفكير في حل سريع لإعانة الشباب المتضرر.

وأوضح «عبدالعظيم» أن التعويضات لا تقارن نهائيا بحجم الخسائر، حيث تقدر خسائر كل محل متضرر بمبلغ لا يقل عن 300 ألف جنيه، إلا أن أصحاب المحلات يتوجهون بالشكر للحاج «عبده نصر» مالك الأرض لتعويضهم، مطالبا بتسليم كل متضرر محل في حالة إقامة المول مرة إخرى.

وطالب «مصطفى المشتولي» أحد أصحاب المحلات، بتدخل مديرية التضامن الاجتماعي لمساعدتهم في سد الديون للتجار أصحاب البضائع، مؤكدا أن البضاعة المحترقة كانت لم يسدد ثمنها للتجار، ومساعدتهم في إقامة مشروع جديد.

شاهد.. تفاصيل دمار وحريق 23 محل في الزقازيق

البداية كانت عندما تلقى اللواء «عاطف مهران» مدير أمن الشرقية، تلقى إخطارًا من العميد «عمرو رؤوف» مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من قسم أول الزقازيق، بنشوب حريق هائل بأحد المولات التجارية بمنطقة شارع البوستة بالزقازيق بدائرة قسم أول.

ودفعت قوات الحماية المدنية، بإشراف العقيد «محمدالعادلي» مدير الحماية المدنية بالشرقية، بـ 10سيارات وتم السيطرة على النيران، بعد ساعات من نشوبها، وأسفر الحريق عن إصابة عدد من الأشخاص بحالات اختناق.

حيث جرى إسعاف بعض المصابين بمحيط الحريق، فيما تم نقل باقي المصابين إلى إحدى المستشفيات القريبة، والحالات جميعها اختناقات، وتبين من التحريات الأولية، أن سبب الحريق ماس كهربائي.

اقرأ أيضاً: 15 صورة ترصد حريق شارع البوستة الهائل بالزقازيق والنيران تلتهم 20 محل

فيما انتقل فريق من النيابة العامة، برئاسة «أحمد رجب» مدير نيابة قسم أول الزقازيق، بإشراف المستشار الدكتور «أحمد التهامي»، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، إلى موقع الحريق على الطبيعة، وطلبت النيابة انتداب معمل الأدلة الجنائية لمعاينة آثار الحريق وتحديد أسباب حدوثه ونسبة الخسائر.

كما أمرت النيابة بالاستعلام عن المول من حيث التراخيص واشتراطات الحماية والأمان، وتم استدعاء عدد من أصحاب المحال داخل المول إلى النيابة العامة لسماع أقوالهم بشان الحريق.

وقال عدد من أصحاب المحال، إن خساراتهم كبيرة حيث تم حرق جميع محتويات محالهم التجارية ولا يوجد تأمين عليها، وأصبحوا بلا دخل، بعد أن خسروا كافة بضائعهم في الحريق.

شارع البوستة بالزقازيق

جانب من حريق محال شارع البوستة

شارع البوستة بالزقازيق

جانب من حريق محال شارع البوستة

شارع البوستة بالزقازيق

جانب من حريق محال شارع البوستة

شارع البوستة بالزقازيق

جانب من حريق محال شارع البوستة

شارع البوستة بالزقازيق

جانب من حريق محال شارع البوستة

عن أحمد سمير

قد يعجبك