أخبار الشرقية

تفاصيل عودة محمود المختطف من العاشر من رمضان واستعادة 125 ألف جنيه

عودة محمود المختطف من العاشر من رمضان
عودة محمود المختطف من العاشر من رمضان

كتب | شادي زعبل

أعلنت وزارة الداخلية عن عودة الطالب محمود المختطف من العاشر من رمضان عقب خروجة لشراء بعض المستلزمات بعد القبض على خاطفيه .

تفاصيل اختطاف محمود من العاشر من رمضان

وترجع تفاصيل الواقعة عند تحرير صابر عبد القادر محمود سليم محضراً بقسم العاشر من رمضان يفيد اختطاف نجله محمود بعد خروجه لشراء بعض المستلزمات وعند الاتصال به رد عليه شخص آخر وطلب منه فدية .

ووجه اللواء محمود توفيق وزير الداخلية بسرعة فحص البلاغ وتشكيل فريق بحث لكشف غموض الحادث وقاد اللواء جمال عبد الباري مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن واللواء علاء سليم مدير قطاع مصلحة الأمن العام عملية البحث عن الطفل وتحديد مكان اختباءه

وعقب تضييق الخناق علي الجناة قاموا بإطلاق سراح الطفل خشية ضبطهم، وبمناقشة الطفل المختطف قرر بقيام ثلاثة أشخاص لم يتمكن من الإدلاء بأوصافهم باقتيادة عنوه داخل سيارة ماركة فيرنا وقاموا بتعصيب عينيه واحتجازه داخل أحد الشقق المفروشة.

وبسؤال والد الطفل قرر أنة قام بدفع مبلغ 125000 جنية لمرتكبي الواقعة خشية علي حياة نجلة دون علم أحد قبل إطلاق سراحة.

وأستكمالاً لإجراءات البحث عن المتهمين أسفرت الجهود عن التوصل لمرتكبي الواقعة وهم «أ ا ع» سائق ،سابق إتهامه في قضيتين و«ه ف ع ا» سائق والسابق إتهامه في 10 قضايا و«م س ع» السابق إتهامة في جناية سلاح .

عقب تقنين الإجراءات وإستئذان النيابة العامة تم ضبط المتهم الأول والثاني بدائرة قسم ثان العاشر وبإستهداف المتهم الثالث بالشقة سكنة قام بمبادرة القوات بإطلاق اعيرة نارية وتعاملت معه القوات مما أسفر عن إصابتة بالبطن وضبط بحوزته بندقية الية و10 طلقات وتوفي حال نقله للمستشفي .

وأعترف المتهمين الأخرين بإرتكابهما الواقعة والإستيلاء من والد الطفل علي مبلغ مالي تم إقتسامة فيما بينهم

وكان لسرعة ضبط الجناة ومقتل الثالث وإطلاق سراح الطفل وإعادة المبلغ المالي الفدية التي تمدفعها لتحريرية فرحة وإستحسان أهليتة والذين أشادوا بجهود الشرطة في سرعة إعادة الطفل سالماً  دون تعرضة للأذى

shady zaabl

كاتب صحفي مصري مهتم بالمواقع الإلكترونية وإدارتها وكتابة المقالات في جميع الأقسام وذو خبرة في الصحافة والإعلام والمحتوى لـ 5 سنوات وفقً لدراسة أكاديمية وتطبيق عملي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى