أخبار عامة

لهذا السبب احذر تناول الجبنة بالطماطم على السحور

 

00 177

خليط الجبن مع الطماطم من الأطعمة الذي يستسهل البعض تحضيرها سواء في الفطار الصباحي أو العشاء أو السحور، ولكن هناك العديد من السلبيات والأضرار على الجسم عند تناوله على السحور.

من المعروف عن الطماطم أنها من الخضروات الحمراء التي تحوي الفوائد الصحية، إذ تحسن القلب وتجدد الشباب وتعزز عملية التمثيل الغذائي، ولكن تناولها بكميات زائدة خاصًة على وجبة السحور يسبب العديد من الآثار الجانبية السيئة للجسم.

الإسهال:

الطماطم النيئة تسبب تلوث السالمونيلا الذي يسبب الإسهال، حيث وجدت دراسة تم نشرها بالمكتبة الوطنية الأمريكية تنص على أن الطماطم الملوثة في نيوبروث تسببت في تفشي السالمونيلا.

حصوات الكلى:

تناول الطماطم بمعدل كبير يساعد على تكوين الحصوات في الكلى لأنها من الخضروات الغنية بالأكسالات والكالسيوم فلا يمكن إذابتها بسهولة.

آلام المفاصل:

التورم وآلام المفاصل من الآثار الجانبية الشائعة لتناول الطماطم بشكل مفرط، كما أنها غنية بالسولانين وهو مركب يبني الكالسيوم في الأنسجة فالكميات الزائدة منه تسبب التهاب وآلام الجسد.

الحموضة:

الطماطم غنية بحمض الستريك والماليك التي تتراكم في معدتك وبعدها تسبب حرقة المعدة والحموضة الارتجاع لأنها بجانب حمض المعدة الذي يستخدمه الجسم لتحليل الطعام الذي تتناوله.

تأثير الجبن

للجبن أيضا تأثير سلبي على جسم الإنسان، إذ يحتوي على نسبة عالية من الصوديوم والدهون المشبعة التي تزيد من خطر الإصابة بارتفاع ضغط الدم وأمراض الأوعية الدموية وداء السكري، ومشاكل القلب والأوعية الدموية.

وتتسبب الجبن أيضا في تعطيل نظام الغدد الصماء وربما تزيد من الإصابة ببعض أنواع السرطان لاحتوائها على هرمون الاستروجين وهرمونات الستيرويد.

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى