أخبار العالم

توقيف علاء الأسوانى بمطار القاهرة قبل سفره إلى الأردن

علاء الأسواني

غادر الكاتب الأديب علاء الأسوانى إلى العاصمة الأردنية عمان، بعد توقيفه بمطار القاهرة صباح أمس السبت.

وكان علاء الأسوانى ينهى إجراءات سفره على طائرة الخطوط الأردنية المتجهة إلى عمان، وأثناء توجهه لإنهاء إجراءات جواز سفره، لم تنهِ له السلطات الإجراءات واستوقفته، بعد أن تبين وجود اسمه على قوائم ترقب السفر مع ضرورة عرضه على الجهات الأمنية، بعدها توجه له أحد رجال الأمن، وطلب منه الانتظار إلى حين القيام بإجراءات مراجعة أمنية لسفره.

من ناحيته، أعرب الأسوانى عن استياءه لتوقيفه، وأكد أنه لايوجد ما يمنع سفره؛ نظرًا لأنه لم يصدر ضده أية قرارات بمنع سفره.

وعلى الفور نشر الأسوانى تدوينة له على تويتر باللغة العربية يقول فيها : تم احتجازي في مطار القاهرة بواسطة أمن الدولة”.

وأتبعها بتغريدة باللغة الإنجليزي قال فيها : تم القبض علي في مطار القاهرة لأسباب سياسية.

وبعد المزيد من المناقشة أوضح له رجال الأمن بالمطار الى أن توقفه يأتى للمراجعة وليس لأسباب أخرى ، حيث إن اسمه مدرج على مايسمى بـ”ترقب السفر” وهي غير قائمة “المنع من السفر”، حيث يتعرض أصحاب هذه القائمة للاستجواب أو التدقيق بإجراءات احترازية قبل سفرهم، وهى تماثل قائمة أخرى تسمى ترقب الوصول يتم تنفيذها خلال وصول أصحابها من الخارج .

وبعد مايقرب من نصف الساعة، تمت الموافقة على سفره وإنهاء إجراءات السفر.

من ناحيتها نفت مصادر أمنية مسئولة بمطار القاهرة، أنه تم إلقاء القبض على الكاتب علاء الأسوانى قبل سفره مؤكدة انها جهة مسئولة عن تنفيذ القرارات واتخاذ الاجراءات القانونية المترتبة عليها، وأنه على ذلك لم يتم اعتقال الاسوانى كما إدعت بعض المواقع .

المصدر

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى