الجمعة 25 ربيع الأول 1441 الموافق 22 نوفمبر 2019
الرئيسية » أخبار عامة » حقيقة ارتفاع أسعار الثوم عن العام الماضي

حقيقة ارتفاع أسعار الثوم عن العام الماضي

الثوم

الثوم

قال حسين عبدالرحمن أبوصدام نقيب الفلاحين إن أسعار الثوم هذه الأيام ارتفعت عن مثيلاتها في العام الماضي بنسبة زيادة أكثر من 50%، حيث وصل سعر كيلو الثوم البلدي إلى 7 جنيهات، وكان سعره العام الماضي في نفس الوقت 3 جنيهات ووصل سعر الثوم الصيني إلى 20 جنيها، وكان سعره العام الماضي 9 جنيهات، ويرجع ذلك إلى زيادات صادرات مصر من الثوم؛ حيث احتلت صادرات مصر من الثوم المركز السادس بين الصادرات الزراعية المصرية بإجمالي كمية بلغت 24 ألفا و605 اطنان.

وأضاف أن قلة المساحة المزروعة من الثوم هذا العام كان سببا أساسيا لارتفاع أسعار الثوم بعد الخسائر التي لحقت بمزارعي وتجار الثوم العام الماضي.

وأشار إلى أن إجمالى المساحات المنزرعة بالثوم 25 ألفا و410 أفدنة، موضحًا أن الثوم يتم زراعته في سبتمبر وأكتوبر من كل عام وهذه الأيام ترتفع أسعار الثوم لاتجاه المزارعين لشراء الثوم كتقاوي للزراعة، حيث تستمر زراعة الثوم في الأرض لـ 6 أشهر لتتم عملية التقليع بعد ظهور علامات النضج كاصفرار المجموع الخضرى للنبات وتصلب قشرة الفص ورقاد النباتات ويبلغ متوسط إنتاجية الثوم البلدى من 8 إلى 10 أطنان، وإنتاج الصنف سدس 40 من 7 إلى 9 أطنان.

وأكد أن للثوم اصناف عديدة منها البلدي والصيني وسدس 40 وسدس 41 ويحتاج الفدان لزراعته بالثوم البلدي حوالي 250 كيلو جراما من رؤوس الثوم وفي الثوم الصيني يحتاج الفدان إلى 350 كيلو جرام رؤوس ثوم.

وأضاف أنه لتفادي الارتفاع الموسمي لـ أسعار الثوم علينا توفير التقاوى الموصى بها من وزارة الزراعة، والأصناف عالية الجودة، والمقاومة للأمراض وعالية الإنتاجية، بكميات وأسعار مناسبة لتشجيع المزارعين لزيادة الإنتاجية وزيادة المساحات المزروعة .

قد يعجبك