الجمعة 21 محرم 1441 الموافق 20 سبتمبر 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » حقيقة وفاة متسولة بالشرقية بسبب مرض الإيدز

حقيقة وفاة متسولة بالشرقية بسبب مرض الإيدز

الفتاة المتسولة

الفتاة المتسولة

كتب | أحمد الدويري

عثر أهالى بلبيس على فتاة تدعى «هـ .ع» 27 سنة، مريضة بقرحات في الجسم، وذلك نتيجة التواجد والنوم الدائم في الشارع.

وقاموا على الفور بنقلها إلى مستشفى بلبيس العام، وانتشرت أقاويل بينهم أن الفتاة متسولة تعاني من مرض الإيدز نتيجة إدمان المخدرات هي وصديقاتهن 5 فتيات، ويعملن في أمور غير لائقة.

فيما أكد الدكتور «ممدوح غراب»، محافظ الشرقية، أن التقرير الطبي الخاص بوفاة المريضة داخل غرفة عزل بعد ساعات من حجزها، أنها تعاني من جفاف شديد، وارتفاع في درجة الحرارة مما أدى لهبوط حاد بالدورة الدموية.

وأوضح المحافظ ، أنه فور تلقي إخطار من الصحة بشأن العثور على متسولة فى حالة إعياء، كلف مدير المستشفى بسرعة تقديم لها كافة العلاج اللازمة، مؤكدا أن التحليل الطبية التى أجريت على المرضية قبل وفاتها نفت أصابتها بمرض الإيدز كما تردد بين الأهالي.

وأكد أنه خاطب الجهات المعنية بضرورة توجية لجنة طبية لمركز شرطة بلبيس، لفحص فتاتين من متسولات محتجزات كانوا بصحبة المريضة المتوفية، خوفا من إصابتهن بأمراض معدية.