أسعار وعملات

البنك المركز يحسم خفض أسعار الفائدة بالبنوك في هذا الموعد 

البنك المركزي
صورة أرشيفية

كتبت | هدير هشام

تمكن البنك المركزي المصري بنجاح على مدار الاجتماعين السابقين برئاسة طارق عامر، باتخاذ قرار جريء يتعلق بالبنوك المصرية.

حيث خفض أسعار الفائدة بواقع 2.5% على مرحلتين أولها في الاجتماع الخامس والمحدد في أغسطس الماضي بواقع 1.5%.

ومن جانبه تحسم لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري مصير خفض أسعار الفائدة بالبنوك أو تثبيتها بالنسبة للمعاملات المصرفية.

سواء الإيداع والاقتراض خلال اجتماعها السابع و المحدد يوم الخميس من الأسبوع الجاري.

كما استكملت لجنة السياسات النقدية في اجتماعها الأخير مسار خفض أسعار الفائدة بواقع 1% علي المعاملات المصرفية لتصل لـ 13.25% لسعر الإيداع.

و 14.25% للاقتراض لليلة واحدة و 13.75% لكل من سعر الإئتمان والخصم  و العملية الرئيسية للبنك المركزي.

وأرجع البنك المركزي المصري قراره الخاص بخفض أسعار الفائدة، وذلك لأن معدلات التضخم الشهري تراجعت لمعدلات مستقرة.

وانحسار البطالة عند 7.5% خلال الربع الثاني من العام الميلادي الجاري وتنامي الناتج المحلي الإجمالي للبلاد لـ5,7% في الربع الثاني من العام الجاري.

وخلال الفترات السابقة نجحت لجنة السياسات النقدية في عقد 6 اجتماعات لها من إجمالي 8 اجتماعات محددة علي مدار العام الميلادي الحالي.

ليتبقي لها اجتماعيين أقربهما في منتصف نوفمبر الجاري والآخر في 26 ديسمبر 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى