الثلاثاء 18 محرم 1441 الموافق 17 سبتمبر 2019
الرئيسية » صحة » دراسة تحذر من الإنجاب والسبب هلاك كوكب الأرض

دراسة تحذر من الإنجاب والسبب هلاك كوكب الأرض

دراسة تحذر من الإنجاب والسبب هلاك كوكب الأرض

الإنجاب

عمل خبراء البيئة على استنباط حلول تساهم في الحد من انبعاثات الكربون التي تُهدد الكوكب.

إلا أن دراسة جديدة في السويد قالت إن الحل الوحيد لإنقاذ الأرض هو التوقف عن الإنجاب.

وبحسب القائمين على الدراسة، فإن الولادات الجديدة تعد الأكثر تدميراً للبيئة.

حيث سيخفض عدم إنجاب الأطفال البصمة الكربونية للفرد بمقدار ثمانية وخمسين طناً إضافياً من ثانى أكسيد الكربون.

وتعرف البصمة الكربونية بأنها مجموعة من إجمالي انبعاثات الغازات الدفيئة.

اقرأ أيضاً: انسف الكرش فى أسبوع بمشروب المعجزة للتخسيس

ورغم من وجود طرق عدة تؤدي إلى انخفاضها، مثل التخلي عن السيارات وإعادة التدوير إلا أنه وبحسب الباحثين فالتوقف عن الإنجاب قد يحدث فرقا كبيرا.

ولكن ما نفع البيت دون قاطنيه؟ وما نفع كوكب الأرض إذا خلا من البشر وخاصة من تلك المخلوقات البريئة .

التي تكبر وفق متخصصين فتبتكر أدوات مبدعة للتعامل مع المشكلات الناجمة عن البيئة.

دراسات عدة آخرها في برلين أكدت أن الأطفال يساهمون إلى حد ما في زيادة الشعور بالرضا لدى غالبية الألمان.

مرض خطير يصيب الشباب بسبب الوجبات السريعة

يتجه العديد مننا خاصة الشباب في حياته اليومية إلى الوجبات السريعة سواءً بسبب ضيق الوقت أو كونه في العمل أو الإنشغال عن الوجبات التي تحضر في المنزل .

وشرحت دراسة أجراها العلماء حديثاً بشأن خطر الوجبات السريعة واللجوء إليها من قبل الشباب.

بالإضافة إلى ممارسة الرياضة للشباب في العمر الصغير بداية من العشرينات .

وقالت الدراسة التي أجريت مؤخرا ونشرتها صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن الوجبات السريعة والافتقار إلى ممارسة التمارين الرياضية في العشرينات من العمر.

يجعل الأشخاص يعانون من أمراض الكبد الدهنية غير الكحولية.

ووجدت الدراسة، التي شملت أكثر من 4 آلاف شاب بالغ، أن هناك أكثر من 20 في المائة يتجولون مصابين بمستويات خطيرة من الدهون في الكبد.

وهو الذي يتسبب في الإصابة بالنوبة القلبية، وفي الحالات القصوى يمكن أن يؤدي إلى سرطان الكبد أو الحاجة إلى عملية زرع كبد.

ويصيب مرض الكبد الدهني غير الكحولي غالبًا، الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا.

ولا يتم فحص الشباب بشكل روتيني للبحث عن الدهون الموجودة في الكبد.

وأشارت نتائج الدراسة إلى أن أمراض الكبد غير الدهنية، قد تؤثر على الأشخاص الأصغر سنًا، وقال الدكتور كوشالا أبيسيكيرا .

الذي أجرى التحليل من جامعة بريستول: هذه النتائج هي مظهر من مظاهر أزمة السمنة في المملكة المتحدة .

وعلى الرغم من أن غالبية الناس لن يروا تقدم المرض؛ فإن نسبة صغيرة معرضون لخطر أكبر من أمراض الكبد المتقدمة.

وقالت الفنانة هيدي كرم، إن هناك دراسة أجرتها جامعة هارفارد الأمريكية.

كشفت أن هناك أنواعا من المأكولات يوجد بها مادة تزود نسبة الغباء وتضعف الذاكرة، منها الزبدة.

والوجبات السريعة، والسكريات، بالإضافة إلى قلة شرب المياه.

واستكملت هيدي، أن الزبدة تزود الدهون الثلاثية التى تأثرعلى المخ، والوجبات السريعة تزود مستوى السكر فى الدم، والسكريات تزود مادة اللكتلوز فى الدم.

واللبان يجعل الشخص غير مركز، وقلة المياه تجعل هناك جفاف فى شرايين المخ

وعلقت الإعلامية شيريهان أبو الحسن خلال برنامج كلام ستات الذى تقدمه مع الفنانات نهال عنبر، وهيدى كرم.

وندى رحمى، عبر قناة ON E: أن البطاطس المحمرة بها كمية زيوت تؤثر على الكبد، وتقلل من نمو الطفل منذ البداية.