وقال موقع “سي إن إن برازيل” إن المراسلة برونا مارسيدو كانت فيبث مباشر وهي تتحدث عن الأمطار في ساو باولو، قبل أن يفاجئها لص على الهواء.

ورصد الفيديو اللص المسلح وهو يقترب من المراسلة ويقتحم البث المباشر ويهددها بالسكين ويطلب منها أغراضها الشخصية، الأمر الذي جعلها تسلمه هاتفيها.

وذكر الموقع أن مارسيدو “بصحة جيدة” وعادت إلى عملها بشكل طبيعي.

وانتشر الفيديو بشكل كبير على المواقع الاجتماعية، حيث أبدى نشطاء تضامنهم مع المراسلة الشابة، وطالبوا السلطات بفتح تحقيق للوصول إلى اللص واعتقاله.