منوعات

رجل أفريقي ينقذ طفلاً بباريس والرئيس يقرر منحه الجنسية الفرنسية

spiderman 2852018 001

 

في مشهد بطولي شبيه بمشاهد فيلم «الرجل العنكبوت» الشهير، قام مهاجر من مالي بإنقاذ طفل كاد يسقط من الدور الرابع من أحد المباني في باريس، ما دفع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى منحه الجنسية الفرنسية تقديراً لشجاعته وموقفه البطولي.

وحسب شبكة «بي بي سي» البريطانية، فقد تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو الواقعة، الذي يصور عملية الإنقاذ، حيث أظهر الفيديو الرجل، الذي يدعى مامودو غاساما، وهو يتسلق واجهة المبنى بعد أن رأى الطفل على وشك السقوط.

وتمكن غاساما (22 سنة) خلال أقل من دقيقة، من تسلق المبنى والتنقل بين الشرفات حتى أمسك بالطفل، في حين كان أحد الجيران في شرفة مجاورة يحاول منع سقوط الطفل البالغ من العمر 4 سنوات.

وقال غاساما للصحافيين إنه كان يمر من أمام هذا المبنى، عندما رأى الواقعة، فقرر في الحال إنقاذ الطفل.

وقالت وسائل إعلام فرنسية إن والدي الطفل لم يكونا بالمنزل وقت وقوع الحادث، بينما أكدت مصادر قضائية فرنسية أنه يتم استجواب والد الطفل من جانب الشرطة في الوقت الحالي، لتركه طفله دون مراقبة، مشيرة إلى أن الأم كانت خارج باريس في ذلك الوقت.

الرئيس يمنحه الجنسية الفرنسية

ومن جهته، التقى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، غاساما اليوم (الاثنين)، في قصر الإليزيه وشكره شخصياً، وقرر منحَهُ الجنسيةَ الفرنسيةَ، كما قام بمنحه ميدالية الشجاعة، وقال إنه سيعرض عليه أيضاً وظيفة في خدمة الإطفاء.

كما قامت عمدة باريس، آن هيدالغو، بالاتصال بغاساما، لكي تشكره، واصفة إياه بأنه «الرجل العنكبوت للمنطقة رقم 18»، وهي المنطقة التي شهدت عملية الإنقاذ.

 

mamoudou gassama 28052018 003

 

أحمد الدويري

كاتب صحفي منذ عام 2011 ، أكتب جميع أنواع قوالب الصحافة، تعلمت الكتابة بشكل جيد جدًا من خلال موقع الشرقية توداي الذي انضممت له منذ عام 2012 وحتى الآن
زر الذهاب إلى الأعلى