أخبار عامة

بعد رفع الجمارك.. شركات التفريخ المصرية تعدم 2 مليون كتكوت

%d9%83%d8%aa%d9%83%d9%88%d8%aa

قال المهندس«محمود العناني» عضو اتحاد منتجي الدواجن، إن شركات ومعامل التفريخ المصرية تعدم يوميا نحو 2 مليون كتكوت يوميًا، منذ إصدار قرار رفع الجمارك عن الدجاج المستورد بسبب الإحجام عن تربية الدواجن.

وأوضح أن مصر كانت قد وصلت في مجال التفريخ إلى إنتاج نحو 3.5 مليون كتكوت يوميا قبل صدور القرار 3047 لسنة 2016، والقاضي برفع الجمارك عن الدجاج المستورد اعتبارا من 10 نوفمبر الماضي وحتى 31 مايو 2017، مؤكدا أن هذا القطاع كان سيحقق زيادة في معدلات التفريخ لتصل إلى 4 ملايين كتكوت يوميا، وبالتالي إنتاج نحو 3.7 مليون دجاجة يوميا، تكفي الاستهلاك المحلي وزيادة في حالة اتخاذ إجراءات من شأنها حماية الأنتاج المحلي وتطويره.

وقال «العناني»: إن صدور القرار في الثاني والعشرين من نوفمبر الماضي، أصاب المربين الصغار بالفزع، ما جعلهم يحجمون عن إدخال دورات تسمين جديدة إلى مزارعهم، التي يزيد عددها في ربوع مصر على 25 ألف مزرعة، يعمل فيها نحو 250 ألف عامل في وظائف مباشرة.

وأضاف أن القرار ستكون له آثار سلبية موازية على تجارةا الأعلاف ومصانعها، إضافة إلى مستوردي مدخلات الصناعة سواء من الذرة، أو الصويا، أو الجلوتين والمركزات، كما ستضرب في مقتل مصانع اللقاحات والمطهرات المحلية، التي كانت تتطور لسد الفجوة المصرية في هذا المجال.

وحذر «العناني» من تدمير هذه الصناعة التي تقدر استثماراتها المحلية بنحو 65 مليار جنيه، مع توقف توسعات واستثمارات جديدة لشركات وصناديق استثمار عربية وإفريقية في هذا المجال.

المصدر

زر الذهاب إلى الأعلى