الجمعة 21 محرم 1441 الموافق 20 سبتمبر 2019
الرئيسية » أخبار عامة » ركلة جزء محمد صلاح في كارديف تثير غضب المصريين

ركلة جزء محمد صلاح في كارديف تثير غضب المصريين

محمد صلاح

محمد صلاح

كتبت | هدير هشام

تمكن ليفربول من الفوز على كارديف سيتي واستعادة صدارة الدوري الإنجليزي من مانشستر سيتي.

وشهد اللقاء احتساب ركلة جزاء لليفربول سددها ميلنر وأغضب صلاح، وذلك  أمس الأحد 21 أبريل 2019 في إطار الجولة 35 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وحيث شهدت بداية المباراة صعبة ومتكافئة بين الفريق المنافس على اللقب والآخر الساعي للهروب من مراكز الهبوط، لكن خبرة وقوة الريدز حسمت الأمر لصالحه.

وقد انتهى الشوط الأول من اللقاء بالتعادل سلبياً بدون أهداف، وبعد بداية الشوط الثاني بحوالي 10 دقائق تقدم متوسط الميدان الهولندي لفريقه.

ثم استمر اللقاء في حالة من الشد والجذب وشهد أكثر من حدثٍ مثير حتى أضاف ليفربول الثاني في الدقيقة 81.

وبدأت الأحداث المثيرة في المباراة كانت في الدقيقة 75، عندما اضطر كلوب الدفع بميلنر في وسط الميدان بدلاً من فابينيو الذي دخل قبلها بأربع دقائق فقط كبديل عن كيتا.

لكنه تعرض لإصابة أجبرت الألماني على إدخال المخضرم الإنجليزي الذي كان شريكاً أساسياً في الحدث المثير الثاني.

ومن جانبه حصل محمد صلاح على الكرة في يسار منطقة جزء كارديف سيتي في الدقيقة 81، فروضها تحت حصار شون موريسون وحاول العبور منه.

لكن المدافع الإنجليزي أمسك الفرعون في منطقة الجزاء ومنعه من التقدم، فسقط النجم المصري مطالباً بركلة جزاء فلبى الحكم النداء واحتسبها.

من جانبه لم يتحدث جيمس ميلنر أو محمد صلاح عن الحادثة بعد انتهاء المباراة، لكن هناك العديد من المحللين والمتابعين بدأوا في البحث عن سبب تصرف الإنجليزي ضد المصري الذي كان يرغب في تسجيل الهدف الثاني لليفربول.