السبت 26 ربيع الأول 1441 الموافق 23 نوفمبر 2019
الرئيسية » أخبار عامة » زوج المتبرعة بكبدها له يعرض الصلح عليها

زوج المتبرعة بكبدها له يعرض الصلح عليها

المتبرعة بكبدها

المتبرعة بكبدها

كتبت | فاطمة حسين

قام يسري «الشخص الذي تبرعت له زوجته ببجزء من كبدها»، بالرد على اتهامه من طرد زوجته من المنزل وزواجه من أخرى، وأكد على أنه ليست لديه أي خلافات على الاتهامات الموجه له.

وقال من خلال مداخلة تليفونية على برنامج «يحدث في مصر»، المذاع على قناة «إم بي سي مصر»، والذي يقدمه الإعلامي «شريف عامر»: «زوجتي هي ست محترمة، وهي أختي وحبيبتي وأم ابنتي الوحيدة وكل الجمل اللي توصف وقفتها معايا».

وأشار إلى أنه يرى أن الخلافات الأسرية والعائلية لا يجب مناقشتها عبر وسائل الإعلام، لكنه يبحث عن الحل لينهي الخلافات التي بينه وبين زوجته.

اقرأ أيضًا: سيدة تتبرع في مستشفى جامعة الزقازيق بالكبد لزوجها لإنقاذ من الموت

ووضح أنه يحاول حل الخلافات التي بينهما منذ عامين، للدرجة التي دفعته إلى اللجوء لمسئولين كبار لإتمام التصالح دون جدوى، مضيفًا: «هي على رأسي من فوق ومراتي وحبيبتي وزوجتي، وأبوها ابن خالتي، وبدور على الحل».

جديرًا بالذكر أنه قامت «رحاب فتحي» من مدينة الزقازيق بالشرقية، بالتبرع بجزء من كبدها بنسبة 65% لزوجها، حتى تنقذه من الموت، لكن بعد إجراء العملية قام فوجئت بعد العملية بطردها من المنزل، وزواجه من أخرى.

وأضافت المتبرعة بكبدها خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «آخر النهار»، المذاع على قناة «النهار»، تقديم «تامر أمين»، أنها لم تتخل عن زوجها بعدما علمت بمرضه، لافتة إلى أنها تبرعت لزوجها بـ65% من كبدها.

وأوضحت المتبرعة بكبدها أنها ظلت بجانب زوجها وعملت له كممرضه ولم تقصر في خدمته، ولكنه لم يقدر مدى تضحيتها له وأنها عرضت حياتها للخطر حتى تنقذه من الموت.

قد يعجبك