الجمعة 16 ربيع الثاني 1441 الموافق 13 ديسمبر 2019
الرئيسية » منوعات » سبب صعود هذا الرجل على ظهر الطائرة وتعطيلها

سبب صعود هذا الرجل على ظهر الطائرة وتعطيلها

كتب | أحمد الدويري

سجَّل أحد مطارات لندن واحدة من أغرب حوادث الطيران في العالم، حيث فوجئ المسؤولون في المطار والمسافرون على حد سواء بصعود رجل على ظهر إحدى الطائرات بشكل غريب ولافت للنظر، دون أن يتمكن أحد من معرفة كيفية صعوده على ظهر الطائرة، ولا كيف توارى عن أعين الموظفين والمضيفين ورجال الأمن حتى وصل إلى هناك.

وسرعان ما تمكن رجال الأمن وموظفو المطار من إنزال الرجل عن ظهر الطائرة التابعة لشركة بريتيش إيرويز والتي كانت متوقفة في سيتي إيربورت بالعاصمة لندن، ليتبين أن الرجل ليس سوى ناشط بيئي صعد إلى هناك في محاولة لتعطيل حركة الطائرة احتجاجاً على التلوث البيئي الذي تتسبب به.

كما تبين أن الرجل ناشط بيئي معروف يُدعى جيمس براون، وقد اشترى تذكرة سفر عادية حتى يتمكن من الوصول إلى هناك، واصطف مع غيره من الركاب حتى وصل إلى الطائرة كأول راكب، وهناك تسلق إلى سطح الطائرة وظل جالساً حتى أنزله رجال الأمن وموظفو المطار.

وجاءت الحركة الاحتجاجية التي نفذها الناشط براون بالتزامن مع احتجاجات عالمية كان النشطاء البيئيون قد أعلنوا عن القيام بها في محاولة لإقناع البشر بتقليل التلوث الذي يتسببون به على كوكب الأرض، والذي يهدد بتغير خطير في المناخ.

وبحسب مقطع فيديو تم بثه على شبكة فيسبوك على نسخة منه فإن الرجل ظل جالساً على ظهر الطائرة حتى تم استدعاء قوات إطفاء الحرائق المرابطة داخل المطار، ومن ثم تم استخدام آلياتها في الوصول إليه وإنزاله بسلام.

قد يعجبك