توك شو

سر المكالمة الهاتفية التي تسببت في ارتفاع أعداد شهداء مجزرة الروضة الإرهابي

المكالمة الهاتفية التي تسببت في ارتفاع أعداد شهداء مجزرة الروضة الإرهابي

كتبت | أسماء الهادي

كشف الشيخ «عيسى الخرافين»، شيخ مشايخ قبائل سيناء، خلال لقائه ببرنامج «90 دقيقة» على قناة «المحور» عن كواليس لم تذكر من قبل حول حادث مسجد الروضة، وسر المكالمة الهاتفية التي تسببت فى ارتفاع أعداد الشهداء قائلًا: تنحى أحد الإرهابين فور انتهاء العملية وعمل اتصال سريع بأحد قادته قائلاً: « تمام ياريس»، حيث طالبه قائده بضرورة الاستمرار في إطلاق النيران: «معاك ذخيرة ارجع فرغها فيهم».

كما أوضح بأن الإرهابيين الذين هاجموا المسجد كان عددهم 14 شخصاً بينهم 5 ملثمين، مؤكداً أن الـ 5 الملثمين من أبناء سيناء، بينما التسعة الآخرين عناصر أجنبية، حيث استقلوا 5 سيارات دفع رباعى، وكان هناك سائق وشخص يقف معه فى الخارج أثناء تنفيذ العملية الإرهابية، كان يضرب كل من يخرج من المسجد عبر الباب أو النافذة بالنار.

وتابع:« أن المصابين فى رعاية كاملة ومركزة من المستشفيات الموجودين بها، مطالبًا بتقديم الشكر لجميع المصريين الذين هرولوا مسرعين للتبرع بالدم».

كما أعلنت رئاسة الجمهورية الحداد العام في البلاد لثلاثة أيام، وأكدت في بيان على أنه «لن يمر دون عقاب رادع وحاسم، وأن يد العدالة ستطول كل من شارك، وساهم، ودعم أو مول أو حرض على ارتكاب هذا الاعتداء الجبان».

 

زر الذهاب إلى الأعلى