الأربعاء 17 صفر 1441 الموافق 16 أكتوبر 2019
الرئيسية » سياسة » «سلطان»: قرارات 22 نوفمبر تُدخل مصر مرحلة جديدة يسودها العدل الحقيقي

«سلطان»: قرارات 22 نوفمبر تُدخل مصر مرحلة جديدة يسودها العدل الحقيقي

أعلن عصام سلطان، عضو مجلس الشعب السابق، تأييده القرارات التي اتخذها الرئيس محمد مرسي، مساء الخميس، مؤكدا أنها «مرحلة جديدة يسودها العدل بمعناه الحقيقي».

وقال «سلطان»، في حسابه الشخصي على «فيس بوك»، مساء الخميس: «المجد للشهداء الأبرار، والنصر لشعب مصر، نسأل الله مرحلة جديدة فى تاريخ مصر يسودها العدل بمعناه الحقيقى، ويكون الكل أمام القانون سواء فعلاً، وتعود الحقوق المنهوبة لأصحابها، ويقتص للدماء المهدورة ظلماً وغدرا وعدوانا».

وقال الدكتور ياسر علي، المتحدث الرئاسي،  إن الرئيس محمد مرسي أصدر إعلانا دستوريا جديدا يهدف إلي القضاء علي الفساد وملاحقة المتورطين فيه، مؤكدًا أن الإعلانات الدستورية والقوانين الصادرة من الرئيس نهائية ولا يجوز الطعن عليها.

وأضاف «علي»، في مؤتمر صحفي، الخميس، وفقًا للإعلان الدستوري: «تعاد التحقيقات والمحاكمات في جرائم قتل والشروع في قتل المتظاهرين وجرائم الإرهاب التي ارتكبت ضد الثوار وفقًا لقانون حماية الثورة، ويعاد التحقيق مع أركان النظام السابق في الجرائم التي ارتكبت ضد الثوار».

وأشار إلى أن الإعلان الدستوري شمل تعيين النائب العام من بين أعضاء السلطة القضائية بقرار رئاسي لمدة 4 سنوات.

وقرر الرئيس محمد مرسي تعيين المستشار طلعت إبراهيم محمد عبدالله نائبا عاما لمدة أربع سنوات.

المصدر : الموجز