الخميس 17 ربيع الأول 1441 الموافق 14 نوفمبر 2019
الرئيسية » مقالات » مقالات القراء » سماح سامي تكتب:الشعبومقراطية …اهو كيفي كده

سماح سامي تكتب:الشعبومقراطية …اهو كيفي كده

اوعو تفتكروا ان نتيجة الاستفتاء ديه كانت صدمة او مفجأة …بالعكس …ديه لو مكنتش كده كنت شكيت في الشعب المصري …ومش لضعفة لاسمح الله او عدم فهمه للديمقراطية….لا …بس لان الشعب ده اصبح افلاطوني ….طيب يعني ايه افلاطوني؟…..خد فقرة المعلومات العامة ديه …..(المجتمع الافلاطوني ديه تقسيمة قسمها الفيلسوف افلاطون للمجتمع حسب القوى الطبيعية للانسان …والقوى الطبيعية الي بتتحكم في الانسان 3 قوى …قوة العقل ومكانها في جسم الانسان الرأس وقوة الغضب ومكانها في جسم الانسان الصدر وقوة الشهوة ومكانها في جسم الانسان البطن الي اسفل…. فقسم افلاطون على اساسها المجتمع الي 3 طبقات …طبقة الحكماء والفلاسفة الي بيستخدمو قوة العقل وديه ارقى الطبقات…طبقة الجند وديه الي بتدافع عن الوطن وبتستخدم قوة الغضب …واخيرا طبقة العامة وهم الي بيمثلو الفئة العظمى في المجتمع والي بتتحركهم قوة الشهوة) …تمام كده بقا الربط واضح ازاي المجتمع المصري تحول الي مجتمع افلاطوني ……طيب ممكن تديني عقلك شوية…. لما يكون 20% من المجتمع المصري هما الطبقة المثقفة الي بتعتبر دلوقتي كريمة المجتمع هي الي ليها فكر واعي عن السياسة وادارة شؤون الدولة وهي الي عارفة ازاي تترجم احلام الناس الي واقع سهل تحقيقة مش مجرد نظريات على الورق وهي الي عارفة يعني ايه انترنت وعارفة يعني ايه كتب وعارفة ازاي تبني وجهة نظرها…والمطلوب منها انها تقنع 80% من الشعب بالصح والي المفروض يتعمل في اقصر وقت ممكن ( هستأذنك تسقط طبقة الجند من حسباتك علشان دول موال تاني لوحده)…وال20% ابتدت للاسف تتجاهل حاجة اسمها الثقافة الشعبية … ومتطلبات العامة مقابل متطلبات الدولة …فظهرت المظاهرات الفئوية على تشكيلة البلطجية على الثورة المضاده على فلول الاحزاب السابقة على استغلال الدين وتشكيلة كده تهدم اي بلد …ولازالت ال20% واقفة مستغربة قدام سؤال هل الشعب المصري فاهم يعني ايه ديمقراطية ؟…. طيب هل الشعب المصري كان فاقد للذاكرة الي كانت فيها مفهوم الديمقراطية وهترجع الذاكرة بخبطة الثورة على دماغه؟ ولا الشعب جاب من الاخر وريح الدماغ ديه علشان كده قال نعم؟ مهو اكيد في حاجة غلط يا اما في الشعب ياما في كلمة ديمقراطية …..وياسلام على الكارثة لو ان الناس مش فاهمة يعني ايه ثورة …..ياخبر …. دخلنا في حسبة برما …خلاصة القول …الاستفتاء ده مبينش مين مؤيد ومين معارض ومين اخوان ومين وسطي ومين الي فاهم ومين الي مش فاهم …الاستفتاء ده طلع بخط احمر كبير جدا اسمه …الثقافة الشعبية …. او انا هسميها بعد الثورة الطبقة الحاكمة سيدة الجلالة صاحبة القرار…الي غيرت مفهوم الديمقراطية …الي مفهوم” الشعبومقراطية”…الي مشي بمبدأ الطفلة الشهيرة سوكا((( اهو كيفي كده))) يعني لما نيجي نتكلم عن الاستفتاء نقول الشعب قال كلمتة مش الديمقراطية قالت كلمتها…. بس السؤال الحقيقي في كل اللخبطة ديه ….هل فعلا مستقبل مصر اصبح في ايد شعب لسه في سنة اولى حرية ؟وهل هيصبح التحدي الاكبر في الدولة هو الشعب نفسه ؟وهل الثورة توقيتها مظبوط ولا حصل فرق توقيت بعدها فصل بين الشعب وطبقاته؟

قد يعجبك