الثلاثاء 23 صفر 1441 الموافق 22 أكتوبر 2019
الرئيسية » أخبار الشرقية » سيدة تتبرع في مستشفى جامعة الزقازيق بالكبد لزوجها لإنقاذ من الموت

سيدة تتبرع في مستشفى جامعة الزقازيق بالكبد لزوجها لإنقاذ من الموت

مستشفى جامعة الزقازيق

أطباء مستشفى جامعة الزقازيق

تقرير | هدير هشام – أحمد سمير

المرض هو الاختبار الحقيقي للحب.. ضربت زوجة أروع أمثلة الوفاء والدعم لزوجها بعد أن تبرعت له بفص كبدها، لترفع عنه العناء الذي أرهقه طوال حياته، ليكون أول حالة زراعة كبد بـ مستشفى جامعة الزقازيق.

وقدم الزوج الذي يبلغ من العمر 44 عام الشكر الكثير لزوجته التي أعادت له الأمل في الحياة، ويعرف مدى وفائها بعد أن أنقاذته من الموت وتبرعت له بالكبد.

وذلك بعد معرضة كثيرة من قبل أهله وأسرة زوجته، قائلًا: «قالوا أنت خلاص كدا انتهيت، سبها تربي العيال والأعمار بيد الله»، ولكن زوجته أصرت على التبرع لإنقاذ حياته.

ليوضح الطبيب الذي أشرف على عملية زراعة الكبد بـ مستشفى جامعة الزقازيق، أن الفضل الأول يرجع لزوجته التي تبرعت له بفص من كبدها لإتمام عملية الزراعة.

لافتًا، إلى رسالة الزوجة قبل إجراء العملية حيث قالت له: «حالة ميؤس منها إذا ربنا كرمه يبقا خير ونعمة، خلي بالك منه عشان أنا لو جرالي حاجة  العيال ضاعت»

كما أشار الدكتور يحيي زكريا، مدير برنامج زراعة الأعضاء ورئيس فريق زرع الأعضاء بمستشفيات جامعة الزقازيق، أن من أسباب نجاح العملية، ليست مهارة جراحية فقط ولكنها مهارة تنظيمية اشترك فيها كل الأقسام الطبية من أجل إتمامها على أكمل وجه.

كما تم إجراء عملية زراعة الكبد بـ مستشفى جامعة الزقازيق من البداية حتى النهاية بالمجان من خلال برنامج العلاج على نفقة الدولة، بالتعاون مع فريق طبي من جامعة المنصورة.

اقرأ أيضًا: تفاصيل إجراء أول عملية زراعة كبد بجامعة الزقازيق بالمجان

بجانب تبرع عصام مراد من أبو كبير بمبلغ 5 مليون جنيه لتجهيز مركز لزراعة الكبد بـ مستشفى جامعة الزقازيق، كصدقة جارية على روح طفليه صلاح وعبد الرحمن، واللذان استشهدان في عملية إرهابية نتج عن تفجير سيارة مفخخة بالشرقية.