السبت 26 ربيع الأول 1441 الموافق 23 نوفمبر 2019
الرئيسية » تقارير و تحقيقات » مأساة طفلة متفوقة دراسيًا ترى بعين واحدة

مأساة طفلة متفوقة دراسيًا ترى بعين واحدة

الشرقية

الطفلة بسملة

كتب | أحمد سمير وفاطمة حسين

متحدو الإعاقة هم بشر خلقهم الله ليضرب بهم مثلًا للقوة والإرادة والتصميم على النجاح، فليس كل شخص لم يخلق كاملًا فهو ضعيف، كثيرًا نجد منهم علماء في مجالات علمية، وأدباء كطه حسين، وغيرهم ممن كسروا حواجز الخوف وحطموا كل الكلمات السلبية من أصحاب العقلية الرديئة ليثبتوا لهم أن هذا ما هو إلا تفكير مريض من شخص غير قادر سوى على بث طاقة سلبية في نفوس أحباب الرحمن.

الشرقية

الطفلة بسملة

ففي قرية «تل حوين» التابعة لمركز الزقازيق محافظة الشرقية، ولدت فتاة جميلة متفوقة دراسيًا تسمى «بسملة» قدر الله لها أن ترى بعين واحدة بسبب مشكلة حدثت وهي جنين في بطن أمها أدت إلى حدوث ضمور في قرانية العين لكن ليست إرادة الله هي التي تغضب الطفلة ولكنها تعليقات زملائها في الدراسة على عينها هي التي تسبب لها الحزن والبكاء يوميًا .

«بسملة» طالبة في الصف السادس الابتدائي تذهب إلى المدرسة يوميًا كغيرها من أطفال في سنها سعيًا للعلم، لكنها تجد تعليقات زملائها تقف حاجزًا أمامها وأمام تقبل إعاقتها، فتذهب كل يومًا باكية لوالدتها بسبب الكثير من الكلمات السلبية التي تواجهها يوميًا.

الطفلة بسملة

وتسرد بسملة قصتها بتعبيرات يكسوها الحزن الشديد: «أنا في سنة ستة ابتدائي زعلانة عشان زمايلي في المدرسة بيفضلوا يعايروني ويقولولي يا أم عين بايظة ويا أم عين حولة، واشتكيت للأخصائية الاجتماعية كتير ومعملتش ليهم حاجة».

واستكملت حديثها عن المعاناة التي تقابلها بسبب تعليقات زملائها، «أنا حاولت اتكلم معاهم وافهمهم لكن هما مش بيسمعوا مني».

سبب المعاناة

واستوضحت والدة الطفلة عن سبب مرضها قائلة: «أنا كنت باخد أدوية سيولة كتير وأنا حامل في بسملة ومكنتش أعرف إن ده غلط، سبب لبنتي ضمور في قرانية العين وخلاها تشوف بعين واحدة بس».

واستكملت حديثها بكلمات توضح ألمها وحزنها الشديد على طفلتها «لفيت بيها كتير عند الدكاترة من ساعة ما اتودلت لكن كلهم كانوا بييقولوا مافيش أمل عنيها تشوف تاني هاتفضل كدة طول عمرها حتى آخر مكان روحته وهو دار الأورمان قالولي مافيش فايدة كل اللي تقدري تعمليه تركبيلها عدسة تجميلية».

الشرقية

الطفلة بسملة

وقالت: «نفسي بنتي تعمل عملية وتركب عدسة تجميلية عشان تداري عنيها وزملاتها يتقبلوها وماتفضلش تعيط ويجيلها انهيار».

وفسر والد بسملة حالتها النفسية بتعبريات توضح مدى استيائه لما تتعرض له ابنته يوميًا «اللي عند بسملة ده ربنا قدره وأنا راضي بيه لكن هي كل يوم تيجي معيطة ومنهارة بسبب صحابها ودة اللي عاملي أنا مشكلة لكن أنا مقتنع بإن مرضها رزق من عند الله».

ووضح حالته الاجتماعية قائلًا «أنا عندي ولد وبنت غير بسملة وشغال على توك توك، دكاترة كتير قالولي إن العملية محتاجة قرانية وهي عشان تيجي استيراد بس من برة محتاجة 20 ألف جنيه وأنا مش معايا المبلغ ده».

واستكملت الأم معاناة بسملة« كان في وعد من جمعية الأورمان إنهم يعملوا العملية للبنت لكنهم معملوش حاجة بقالي 3 شهور اتصلهم بيهم مافيش فايدة، وعملتلهم بحث اجتماعي مرتين يوضح إن مش معايا فلوس والحالة على القد برضو معملوش حاجة».

وقالت بوجه حزين متأملًا في الله خيرًا نفسي البنت تعمل عملية وتبقى عنيها متدارية بس ومحدش يعايرها ده اللي أنا بتمناه لإن المشكلة الكبيرة في أصحابها هما اللي مكرهينها في حياتها.

الشرقية

الطفلة بسملة

حديث الأم وحديث الوالد عن حالة ابنتهم جعل بسملة تنهار في البكاء بسبب كثرة ما تتعرض له من ظروف نفسية ومادية ما جعل الطفلة تحزن على نفسها وتقول «أنا ببكي عشان صحابي بيعايروني طيب هما بيعايروني ليه أنا مش ذنبي حاجة الحمدلله أنا راضية بمرضي لكنهم هما مش يعايروني بيه»، واستكملت بكل اصرار وعزم «بس أنا هابقى أحسن منهم في الدراسة وهاتفوق عليهم عشان أنا اشطر منهم».

وقالت الأم عن مستوى طفلتها الدراسي «الحمدلله بنتي شاطرة ومتفوقة ديه لما بتنقص نص درجة بتفضل تعيط، وربنا معوضها في دراستها واستيعابها للدروس».

الشرقية

الطفلة بسملة

وناشدت الأم من هم لهم مقدرة على التبرع بمبلغ مالي لعملية بسملة «إحنا محتاجين حد يوفر لبسملة عدسة تجميلية عشان عنيها تبقى شكلها طبيعي ومحدش يعايرها تاني».

ووجه والدها حديث لأهل الخير «أنا عاوز عدسة تجميلية تكون مقاربة لون العين التانية لبسملة مش أكتر» وفسر عنوانه قائلًا «أنا ساكن في بني اشبل بجوار المدرسة الإعدادية ورقم تليفوني 01018124061».

للمزيد من التفاصيل شاهدوا الفيديو التالي

قد يعجبك