الجمعة 18 ربيع الأول 1441 الموافق 15 نوفمبر 2019
الرئيسية » توك شو » عمرو أديب يكشف حقيقة سيارات التدخل السريع لإنقاذ المشردين

عمرو أديب يكشف حقيقة سيارات التدخل السريع لإنقاذ المشردين

عمرو أديب يكشف حقيقة سيارات التدخل السريع لإنقاذ المشردين

عمرو أديب

ثمن الإعلامي عمرو أديب، توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي، بتوفير الرعاية الصحية والاجتماعية للحاجة صفية وهى سيدة كانت تجلس بجوار إحدى محطات مترو الأنفاق انتشرت قصتها على السوشيال ميديا.

وأشار أديب، خلال برنامج الحكاية، المذاع عبر فضائية إم بي سي مصر، اليوم الجمعة، إلى أن ايواء المحتاجين لم يعد فقط بأمر رئاسي، بل أصبح هناك وحدات للتدخل السريع للبحث عن المشردين في الشوارع وإيصالهم لدور الرعاية.

وأضاف: هى دي الدولة، منوها بأنه لأول مرة في تاريخ مصر يكون هناك سيارات متخصصة لمساعدة المشردين، مناشدًا المواطنين أن يشاركوا الدولة في تقديم المساعدة للمحتاجين، متابعا: وانت نازل من بيتك خد معاك أكل، بطانية.

وفى موقف إنسانى جديد ينضم إلى المواقف الإنسانية المختلفة للرئيس السيسى، وحرصه على رعاية المصريين بشكل مباشر وتحت إشرافه، أمر الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، بالتعامل السريع مع حالة الحاجة صفية، التى كانت موجودة بالقرب من محطة مترو سعد زغلول، وتم نشر قصتها وصورها بشكل كبير على مواقع السوشيال ميديا، فى ظل وجودها بمفردها فى هذه المنطقة مع انخفاض درجات الحرارة.

وعقب تداول الصور بشكل كبير على السوشيال ميديا من أجل توفير الرعاية اللازمة لها، تفاعلت مؤسسة الرئاسة بشكل عاجل من أجل سرعة رعايتها وتلقيها للعلاج اللازم، حيث تم نقلها إلى أحد المستشفيات من أجل الحصول على الرعاية الطبية اللازمة، وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بها.

وانتقل إلى مقر إقامتها بالقرب من محطة مترو سعد زغلول فريق مختص وسيارة إسعاف، حيث أكدوا لها أن الرئيس عبد الفتاح السيسى بمجرد معرفته بظروفها أمر بالاطمئنان عليها، وتوفير كل ما تحتاجه، وعلى الفور تم نقلها إلى المستشفى، حيث تم توفير الرعاية الطبية اللازمة وإجراء الفحوصات والأشعة اللازمة من أجل تقديم العلاج ومن ثم توفير مكان مناسب لها، وفيما حرص الفريق الطبى على الاعتناء بحالة السيدة صفية حتى تستكمل علاجها بشكل كامل.

جدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التى يتفاعل فيها الرئيس السيسى مع مثل هذه المواقف، حيث سبق وأن تفاعل بشكل كبير وحرص بنفسه على مقابلة أصحاب هذه القصص الإنسانية، مثل السيدة منى السيد إبراهيم، من محافظة الإسكندرية، واشتهرت باسم “فتاة العربة” على مواقع التواصل الاجتماعى، بعد التقاط صورة لها وهى تجر عربة تحمل عليها بضائع كثيرة، حتى توفر قوت يومها، وقد حرص الرئيس السيسى على استقبالها، وغيرها من المواقف الإنسانية للرئيس السيسى، وكذلك السيدة “نحمده” سعيد عبد الرازق، التى رآها الرئيس خلال تفقده للعاصمة الإدارية الجديدة.

قد يعجبك