السبت 14 شوال 1441 الموافق 06 يونيو 2020
الرئيسية » الوزن والرشاقة » فوائد الفلفل وأضراره

فوائد الفلفل وأضراره

فوائد الفلفل وأضراره

الفلفل هو من الأساسيات في كل مطبخ فالبعض يعتمد عليه كنوع من التوابل والبهارات والبعض يتناوله كالخضروات وله الكثير من الأنواع والاستخدامات ولكن لنا أن نعرف في تلك المقالة فوائد الفلفل وأضراره.

فيحتوي الفلفل على الكثير من الفيتامينات الضرورية ومضادات الأكسدة والمعادن التي تساعد الشخص في الحفاظ على حياته بشكل صحي بالإضافة إلى أنه يقلل خطر الإصابة بالعديد من الأمراض ويمنع الأمراض الخبيثة وهناك الكثير من أنواعه لكنها تشترك في الفائدة.

فوائد الفلفل وأضراره

سيكون شرحنا مركز على فوائد الفلفل الأخضر بشكل خاص نظرًا لأنه النوع الأكثر شعبية والأفضل لدى بعض الأسر متوسطة وفقيرة الدخل فتجده عنصرًا دائمًا على سفرتهم ووجباتهم.

فوائد الفلفل

تعزيز صحة العيون

يحتوي الفلفل على أكثر من نصف مليي جرام من النوتين وزياكسانثين وهما من أقوى نمضادات الأكسدة والمهمان في حفاظ العين على صحتها .

فهما مصدران طبيعيان من مضادات الأكسدة فاللوتين يعالج الضمور البقي والذي يؤدي إلى العمى لدى المسنين .

ومن يعانون رؤية العتمة في عدسة العين فاللوتين يحسن الرؤية بالإضافة إلى أنه يقلل المجهود والتعب وحساسية الضوء وتحسين الرؤية الحادة.

تقوية القلب وحمايته

كما يعزز الفلفل من صحة القلب والأوعية الدموية وسنشرح الطريقة فمضادات الأكسدة تختلف مستوياتها من الثمرة للأخرى.

فمثلًا الحمراء الحلوة غنية بالليكوبين مما يجعلها ممتازة لصحة القلب في حيث أن نظيرتها الخضراء غنية بالألياف التي تخفض نسبة الكوليسترول في الدم.

بالإضافة لأنها غنية بفيتامين b2 والفولات كذلك فيساعد على خفض هرمون الهوموسيستتين والذي يؤدي إلى اضرابات القلب.

وبشكل عام قد يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

يعالج مرضى السكري

وقد يحسن الفلفل حالات مرضى السكري فيساهم في تخفيف الأعراض عنهم بجانب أنه يحفز زيادة إنتاج الإنسولين.

بجانب تقلل من السكر في الدم وهذا ما أثبتته العديد من الدراسات والعلماء في تجاربهم على الفلفل الحار.

يقوي المفاصل ويعالج التهابها

ويقلل الفلفل حالات الالتهابات كالتي تصيب المفاصل فوفقًا لإحدى الدراسات فإن تناول مادة الكابسيسين التي توجد فيه لأسابيع كافية أن تقلل آلام المفاصل.

يقلل الفلفل من خطر إصابة المعدة بالتقرحات والقرح فمركب الكابسيسين يقلل الضرر في الحاجز المخاطي للمعدة.

ويقلل أخطاء بالقرحة المعدية وذلك بعد دراسى نشرت عام 2016 وبين أن من يتناول الفلفل أقل عرضة للقرح من غيره.

أضرار الفلفل

يفضل عدم تناول الفلفل بالنسبة للحامل وأيضًا للمرضع لأن تناوله قد يضر الاثنين رغم أن الدراسة التي أكدت ذلك تقول أن الفلفل الحار.

قد يقل درجة أمانه بالنسبة للحوامل والمرضعات وذلك حفاظًا على أرواح السيدات بجانب الأطفال .

الأطفال ينصح بعدم تناول الفلفل الأحمر كذلك بسبب عدم وجود معلومات كافية حول درجة أمانه لهم.

وهناك بعض الفئات التي لا يمكنها تناول الفلفل الحار

المصابين باضطرابات النزيف فقد تزيد مادة الكابسيسين الموجودة في الفلفل الحار احتمالية الإصابة بالنزيف لتلك الفئة.

فيستحسن لهم البعد عنه نهائيًا. مرضى السكري يستحسن عدم تناولهم الفلفل الحار .

لأن مادة الكابسيسين قد تؤثر على مستوى السكر في الدم فلا يحبذ لهم تناوله.

المقبلون على العمليات الجراحية قد يتسبب الفلفل الجار من زيادة النزيف إذا تناولته قبل العمليات الجراحية بفترة قصيرة.

فإذا كنت مقبلًا على أي جراحات فعليك ترك تناول الفلفل الحار على الأقل بأسبوعين لكي لا يسبب لك النزيف الشديد أثناء إجراء العملية.

فهو يؤثر بشكل كبير بسبب ما ذكرناه عن مركز الكابسيسين.

قد يصيب بعض الأشخاص الإحساس بحرقة في الفم مع تناول الفلفل الحار بكميات كبيرة وبعض التورم والاحمرار .

وكذلك الآلام الشديدة فينصبح الاعتدال في تناوله وكذلك ألم المعدة والإسهال أيضًا وقد يهيج القولون على المصابين به.

 

عن شادي زعبل

صحفي شرقاوي شاب مهتم بالمواقع الإلكترونية وإدارتها وكتابة المقالات في كل الأقسام.

قد يعجبك