ثقافة و فنسلايد

في ذكرى ميلاد صلاح قابيل.. هل دُفن حيًا ووجدوه ميتًا على سلم مقبرته؟ ابنه يجيب “فيديو”

في ذكرى ميلاد صلاح قابيل
حلت علينا أمس الأحد، ذكرى ميلاد الفنان العبقري صلاح قابيل، الذي شهدت قرية “نوسا الغيط” بمركز أجا محافظة الدقهلية على ميلاده في يوم 27 يونيو عام 1931.

انتقل قابيل مع أسرته للقاهرة، وهناك التحق بالمدرسة الثانوية ومنها لكلية الحقوق، ولكنه قرر أم يلاحق شغفه بالفن والتمثيل فترك الحقوق والتحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

قدم صلاح قابيل للسينما نحو 72 عمل سينمائي أبرزهم:

بين القصرين، زقاق المدق، نحن لا نزرع الشوك، أغنية على الممر، ليلة القبض على فاطمة، البريء، الراقصة والسياسي.

ومن بين أعماله الدرامية:

القاهرة والناس، زينب والعرش، دموع في عيون وقحة، بكيزة وزغلول، ضمير أبلة حكمت، وليالي الحلمية.

وبعد مشوار فني حافل وأدوار راسخة في أذهان محبيه حتى اليوم، رحل قابيل بشكل مفاجئ، بعدما تعرض لارتفاع شديد بضغط الدم تطور لنزيف بالمخ أثناء تصويره مسلسله الأخير “عصر الفرسان”

لتصعد روحه لبارئها ويلفظ أنفاسه الأخيرة بأحد المستشفيات بالقاهرة، في يوم 3 ديمبر عام 1992.

شائعة حول وفاة صلاح قابيل

ومنذ وفاته وحتى الآن قد سمع أغلبنا بشائعة غريبة تتضمن، أن صلاح قابيل قد دفن حيًا، ووجد بعد ذلك ميتًا على سلم مقبرته.

وهو ما كشف عن حقيقته نجله “عمرو صلاح قابيل” مسبقًا خلال استضافته ببرنامج “الستات ما يعرفوش يكدبو” على قناة CbC الفضائية.

حيث قال عمرو:

القصة دي غريبة أوي.. كل واحد في عيلتنا سمعها لوحده ومكنش عايز يقول للتاني خوفًا من أن والدتي تعرف..

وعدينا الموضوع لحد ما لاقينا الشائعات كترت أوي، واتقالت كمان بكذا طريقة.

وتابع:

ناس مثلًا قالت إن البعض سمع أصوات في القبر، وناس تانية قالت لقوه ماشي في الشارع، وناس تالتة قالت وإحنا جايين ندفن حد من العيلة بعده لقيناه ميت على سلم المقبرة، وشائعات كتير غيرها

واستطرد نجل صلاح قابيل:

والدي الله يرحمه مكنش بيفكر يشتري مقبرة خالص لحد قبل الوفاة بشهور، راح اشتراها وكان بيحب يزورها ديمًا، وهو أول واحد اتدفن فيها..

وبالصدفة يوم الوفاة من اللخبطة محدش مننا أخد مفتاح معاه، فاللي سبقونا كسروا القفل فجيبنا قفل جديد وقفلنا والمفاتيح فضلت معانا

واختتم حديثه:

الشائعات دي للأسف لسه موجودة لحد دلوقتي، بقراها وبسمعها كتير أوي لكنها مش حقيقية خالص وأنا كدبتها كتير، ولكن برضه للأسف مازالت الشائعة يتم تداولها ونقلها

أسماء رياض

أسماء رياض، صحافية مصرية حاصلة على ليسانس آداب من قسم الإعلام جامعة الزقازيق، أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2013.. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسلة صحفية، ومعدة ومقدمة تقارير، وحاليًا أعمل بقسم التحرير الصحفي، تفتنني الكتابة واللغة لذلك أكتب في كل ما يهم الناس..
زر الذهاب إلى الأعلى