الخميس 23 ذو الحجة 1441 الموافق 13 أغسطس 2020
الرئيسية » أخبار عامة » قصة الشاب الذي ذهب لإنقاذ مصابين فكانت حياته هي الثمن

قصة الشاب الذي ذهب لإنقاذ مصابين فكانت حياته هي الثمن


كتبت | ثريا غنيم

هذه قصة شاب ذهب لانقاذ حياة أحد المصابين في حادث على طريق الدمام بمنطقة الجبيل.

«عبدالرحمن الصفراء» صاحب الـ 24 عامًا أحد رجال الحماية المدنية الذي تدرب على أن يكون سبب في انقاذ حياة المصابين من جراء الحوادث.

ترقى «الصفراء» في المناصب حتى توصل لرتبة «عريف» في الدفاع المدني ، إلا أنه رحل وهو يؤدي واجبه.

وأكد ابن عم المجني عليه في أحد التصريحات الصحفية الخاصة :« المجنى عليه كان في عمله بالقطيف، فورد الدفاع المدني بلاغ عن حادث وقعت فيه احتجازات. وكانت الأمطار غزيرة في #المنطقة_الشرقية، فارتدى ملابسه وذهب بهمة وإصرار لينقذ #المصابين في الحادث. حاول فك #الاحتجاز بالأدوات الخاصة لتأتي سيارة علىى الخط السريع وتصطدم به. تعرض لإصابة بليغة توفي على إثرها».

 

عن Thoriia Ghoniem

قد يعجبك