أخبار عامة

قصة حارس أمن أشعل النيران في نفسه بالجيزة .. صرخ في والده : «هعيش إزاي بـ600 جنيه»

 

لقي فرد أمن إداري مصرعه بعدما أشعل النيران في نفسه أمام منزله بمركز أبو النمرس؛ لمروره بأزمة نفسية بسبب انخفاض راتبه الشهري.

تفاصيل تلك الواقعة دارت أحداثها بمركز أبو النمرس، إذ تلقى اللواء مصطفى عناني، نائب مدير أمن الجيزة لقطاع الجنوب، إخطارا من شرطة النجدة بشروع شخص في الانتحار.

وانتقل العميد خالد كامل، مأمور قسم أبو النمرس، إلى محل البلاغ، وتبين أن فرد أمن إداري بالقصر العيني  37 عاما، أحضر كمية من الكيروسين، وسكبها على جسده، ثم أشعل النيران في نفسه أمام باب منزله ليدخل على والده بينما النيران تمسك بجسده.

وأشارت تحريات العقيد ضياء رفعت، مفتش مباحث جنوب الجيزة، إلى أن والد المتوفى أحضر بطانية لغطفاء النيران، ثم اصطحبه إلى المستشفى، لكنه فارق الحياة عقب مرور 48 ساعة متأثرا بإصابته بحروق بنسبة 70% بأماكن متفرقة بالجسم.

وكشفت تحريات العميد ناجل كامل، رئيس مباحث قطاع جنوب الجيزة، أن المتوفى كان يعمل بشركة أمن، تم إلحاقه بطاقم تأمين مستشفى قصر العيني، ويتقاضى 600 جنيه شهريا، لكنه خلال الفترة الأخيرة سيطرة عليه أزمة نفسية بسبب انخفاض الراتب فقرر التخلص من حياته هربا من الفقر.

تحرر المحضر اللازم، وأحاله اللواء إبراهيم الديب، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إلى النيابة العامة للتحقيق.

 

 

المصدر 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى