سياسة

قيادي بـ«الجماعة الإسلامية»: الجيش حدد مرتكبي حادث رفح ومرسي منع ضربهم بصاروخ

مرسى والجيش

كشف محمد ياسين، القيادي في «الجماعة الإسلامية»، صباح الإثنين، لصحيفة «الحياة» اللندنية، أنه «أثناء النقاشات مع الجهاديين في سيناء بعد حادث قتل 16 جنديًا في رفح في الماضي حدد الجيش مكان وجود عدد من المسلحين على صلة بالحادث وكاد يضربهم بصاروخ لقتلهم، لكن الرئيس محمد مرسي منع ذلك الأمر»، حسب قوله.

وأضاف ياسين: «هذه واقعة مؤكدة، وأخذت نقاشات طويلة»، معتبرًا أن هناك خلافات بين القيادتين السياسية والعسكرية إزاء ملف اختطاف جنود سيناء.

وقال «ياسين» لـ«الحياة»: «هذا التباين يزيد من تعقيد الأمور»، مضيفًا أن «القيادة العسكرية تريد التدخل عسكريًا والقيادة السياسية لا تريد استخدام القوة».

وأوضح أن «هذا التباين موجود في صفوف القوى الإسلامية أيضًا، فبعضها مع حسم هذه الأمور عسكرياً وبعضها يود التفاوض».

المصدر 

 

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى