الجمعة 24 ذو الحجة 1441 الموافق 14 أغسطس 2020
الرئيسية » أخبار عامة » لحظة مقتل فلسطيني مبتور القدمين برصاص الجيش الإسرائيلي

لحظة مقتل فلسطيني مبتور القدمين برصاص الجيش الإسرائيلي

كتب | شادي زعبل

قتل الشاب الفلسطيني «إبراهيم أبو ثريا» صاحب الـ 29 عاما، والذي اشتهر بمقاومته الاحتلال الإسرائيلي رغم بتر قدميه في مواجهات سابقة، قتل اليوم برصاص الجيش الإسرائيلي خلال مواجهات شرق مدينة غزة.

وأصر الشاب الفلسطيني على المشاركة في المظاهرات والمقاومة ضد الجيش الإسرائيلي رغم أنه مبتور القدمين نتيجة لمواجهات سابقة.

وظهر إبراهيم أبو ثريا على خطوط التماس مع القوات الإسرائيلية مع غيره من المتظاهرين.

وأكد إبراهيم أبو ثريا قبل أن يلقى مصرعه أمام موقع ناحل عوز العسكري، شرق حي الشجاعية، أنه يرغب في أن يوصل رسالة للجنود الإسرائيلين قائلا: هذه الأرض أرضنا ولن نستسلم، مضيفا أنه على الولايات المتحدة سحب قرارها القاضي بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل.

 

وكانت مواجهات اشتعلت اليوم في معظم أنحاء فلسطين بالإضافة لبعض المدن العربية احتجاجاً على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل .

كما أعلنت وكالات استشهاد فلسطينى برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلى بعد طعنه جنديا خلال مواجهات شمالى مدينة البيرة فى الضفة الغربية.

وقد شهدت الأراضي الفلسطينية المحتلة، الجمعة، مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي، وذلك في أعقاب الاعتراض على قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخاص بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

كان قد سبق أن الرئيس الفلسطيني قال عقب إعلان الإدارة الأمريكية القدس عاصمة لإسرائيل، أنها اختارت أن تخالف جميع القرارات والاتفاقات الدولية والثنائية، وفضلت أن تتجاهل وتناقض الإجماع الدولي، الذي عبرت عنه مواقف مختلف دول وزعماء العالم وقياداته والمنظمات الإقليمية خلال الأيام القليلة الماضية حول موضوع القدس.

وصرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأنه تم خلال الاتصال بحث تداعيات القرار وسبل التوصل إلى حل عادل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

كما بحث الرئيسان سبل التعامل مع هذا القرار، وتم الاتفاق على أهمية تكثيف الاتصالات مع مختلف الأطراف الدولية لشرح التداعيات السلبية لهذا القرار، في ضوء ما أقرته المواثيق والقرارات الدولية بشأن القضية الفلسطينية ووضع مدينة القدس.

وكان بث برنامج «الحياة اليوم» الذى يقدمه الإعلامى تامر أمين الذى يذاع على قناة «الحياة»، خبرا عاجلا نقلا عن الرئيس الفلسطينى محمود عباس أبو مازن، والذى أكد أنه سيلجأ إلى مجلس الأمن والمنظمات الدولية لإبطال قرار نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.

وقال الرئيس الفلسطينى في تصريحات سابقة ، أن الإدارة الامريكية فضلت مناقضة الإجماع الدولى التى عبرت عنه دول العالم والمنظمات الدولية حول القدس، مستنكرا إجراءات الولايات المتحدة التى تعد تقويضا جهود تحقيق السلام.

وأكد ، أن الاجراءات الأمريكية مكافأة إسرائيل على تنكرها للاتفاقات وتحديها للشرعية الدولية وتشجيعا لها لممارسة الاحتلال والاستيطان والتطهير العرقى، موضحا أنها تصب فى صالح الجماعات المتطرفة التى تحاول الدفع بالمنطقة إلى حروب دينية وصراعات لا تنتهى.

عن shady zaabl

كاتب صحفي مصري

قد يعجبك