تقارير و تحقيقات

متابعو الشرقية توداى يطرحون حلولاً لمشكلة القمامة فى مصر

12439148_1281112668571491_6926538341251738598_n

كتبت | سمر فريد

انتشار القمامة في الشوارع كارثة بيئية وإنسانية يعاني منها المواطنين في معظم محافظات مصر التي بها ارتفاع في تعداد السكان، ومحافظة الشرقية من أكثر المحافظات التي تعاني من تلك الظاهرة التي انتشرت وبشدة بجميع شوارع المحافظة  على مدار  الفترة الماضية، لذلك فتح موقع الشرقية توداي قناة نقاش بين المواطنين ،  للمشاركة في تقديم حلول قابلة للتنفيذ ، وكانت ابرز الحلول التي قدمها المواطنين من خلال النقاش كالتالي.

 

 

 حيث قال محمد سامي «يتم تحديد مواعيد مرور عربيات جمع القمامة لكل منطقة وجميع سكان المنطقة يقوموا برمي القمامة في نفس الموعد أو قبله بقليل بحيث يتم لم القمامة في نفس وقت تخلص سكان المنطقة منها مع توفير صناديق قمامة كبيرة على ناصية كل شارع وعمل غرامة لكل شخص يلقي القمامة في الشارع وتنشيط حملة كيس في الفيتيس في السيارات وده طبعا حل جزئي بالإضافة لتزويد عدد السيارات وأحجامها واعتقد هناك أفكار أخرى جيدة»

 

1

و أكد بعض المتابعين أن علاج المشكلة بسيط للغاية فقال سيد «اولاً محتاجين سلات للقمامة على أعمدة الكهرباء مثلا او اي مكان مناسب ووأضح فالشارع ولوحات إرشادية للتوعية معاقبة كل من يلقي بقمامة في الشارع بغرامة فوريه بس الاول يكون في جهاز فعال للدولة للنظافة العامة لان الناس مش هاتاكل ذبالتها».

 

2

وأقترح السيد حسين قائلاً ،«يتم توزيع اكياس قمامة ع المواطنين بحيث يتم توعية المواطنين بتصنيف القمامة داخل المنزل كلا على حدى فضلات الطعام فى عبوة والزجاجات البلاستيكية فى عبوة والورق فى عبوة والزجاج فى عبوة وهكذا وشرائها باسعار رمزية من المواطنين وبيعها لمصانع تدوير المخلفات وبذلك سيحافظ المواطن على قمامته لانه سيعود عليه دخل منها وتستفيد الدولة ايضا بعائد اكبر وبذلك تتحول القمامة من كارثة الى ثروة».

3
وأوضح أحمد عماد« المشكله أننا بندفع فلوس نظافة شهرية واجباري ع وصل الكهرباء ومحدش بيجي خالص فلازم تكون دي النتيجة».
4
وفى المقابل قال عمر عبد الغني أن «اجبار اصحاب المحلات و العمارات بشراء صندوف قمامة ووضعة امام المحل او امام العمارة و الي ميعملش كدة يبقا في مخالفات مالية ولازم يدفع و طبعا تلمو ولاد الشوارع»
5
.شارك بفكرة تساعد في القضاء على انتشار القمامة فى الشوارع

زر الذهاب إلى الأعلى