علوم و تكنولوجيا

مذنب يقترب من الشمس في ظاهرة تتكرر كل 8 آلاف عام

lovejoy

أكد الدكتور أشرف تادرس، رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للعلوم الفلكية، التابع لوزارة البحث العلمى، أن العالم سيشهد ظاهرة فريدة، اليوم الجمعة، حيث سيكون المذنب “لفجوى” Lovejoy، واسمه العلمى C/2014 Q2 أقرب ما يكون إلى الشمس فى ذلك التاريخ.

وأضاف “تادرس”، أن لفجوى Lovejoy تم اكتشافه فى أغسطس الماضى، وهو يتجه الآن إلى نقطة الحضيض بالنسبة للشمس، مشيرًا إلى أنه سيكون غدًا على بعد 193 مليون كم من الشمس، لافتًا إلى أنها ستتكرر بعد 8 آلاف عام.

وأشار رئيس قسم الفلك بالمعهد القومى للعلوم الفلكية، إلى أن المذنب يظهر عندما يقترب من الشمس، كبقعة ضبابية جميلة خضراء اللون باهتة إلى حد ما، لافتا إلى أنه يمكن رصده بالتليسكوبات الفلكية الصغيرة من نوع سليسترون أو النظارات المعظمة العادية.

 

المصدر

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي
زر الذهاب إلى الأعلى