أخبار مصر

نائم وبجواره هاتفه مفتوح على اللعبة.. وفاة طفل بسبب “ببجي”

طفل

لفظ طفل أنفاسه الأخيرة مساء أمس الأحد، إثر تعرضه لسكته قلبية، أثناء لعبه اللعبة الشهيرة بابجي.

حيث استقبلت مستشفى السلام ببورسعيد، جثة الطفل “محمد” 12 سنة، وأوضحت الفحوصات الأولية أن الطفل توفى بسكتة قلبية، وتوفى على الفور، وتم وضع جثمان الطفل في المشرحة لحين صدور تصريح الدفن.

وقالت أسرة الطفل “محمد” أنهم وجدوا الطفل مستلقيا على الأرض وبجواره هاتفه المحمول مفتوح عليه لعبة بابجي، حيث ظنوا في تلك اللحظات أن الطفل نائم.

حيث تبين بعد ذلك وفاة الطفل، إثر إصابته بسكتة قلبية بسبب استخدامه لعبة “ببجي” لساعات متواصلة.

وقد أمرت النيابة بلتحفظ على جثة الطفل بالمشرحة، لتحديد أسباب الوفاة، والوقوف على ملابسات الحادث ولحين التصريح بالدفن.

كما استقبلت مستشفى كفر الزيات خلال شهر فبراير الماضي، جثة شاب يبلغ من العمر 17 عام، توفى إثر مشاجرة أحد أصدقائه، حيث أصيب بجروح قطعية، أدت لوفاته في الحال.

وقال المتهم للقتيل قبل الوفاة: أنت موتني في اللعبة وأنا هموتك بشكل حقيقي.

أحمد سمير

أحمد سمير حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسل صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج
زر الذهاب إلى الأعلى