أخبار الشرقية

نجار يعثر على رضيع داخل جوال على ترعة بالشرقية.. والأم: أنجبته من زواج عرفي

أنقذت العناية الإلهية طفلا بريئا لا ذنب له فى الحياة سوى أنه ولد نتيجة علاقة غير شرعية، من الموت بطريقة بشعة بعد وضعه فى جوال على مصرف ترعة بالشرقية.

أثناء عودة الأسطى محمد إبراهيم أبوعوف نجار باب و شباك لمنزله، بدراجة بخارية، بكفر العزازى مركز أبوحماد، لاحظ جوالا مغلقا يتحرك قرب الترعة وصراخا ينازع الموت.

وقال: لاحظت الجوال بالرغم من سرعتى بالدراجة البخارية بالقرب من كوبرى السعدية يتحرك، فظننت أن كلبا بداخله قرر أحد التخلص منه و إلقاءه فى الترعة، فاقتربت لمحاولة إنقاذه و سمعت صوت الصراخ، بفتحة وجدت طفلا عمره حوالى عام به جرح فى رأسه ينازع الموت بعد اخنتاقه داخل الجوال و نقص الأكسجين.

وأضاف: توجهت به للمنزل و قدمت له إسعافات أولية وأطعمته، و حملته متوجها لمركز الشرطة، و نشرت الصورة عبر صفحتى الشخصية على الفيس بوك و ظنت أنه طفل مخطوف من أهله.

واستكمل: توجهت للمركز، و سرعان ما انتشرت صورة الطفل عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فعرف أهالى المدينة انه نجل لأحد المتسولات تدعى ماجدة ، و التى حضرت لمركز الشرطة، و اكدت ان طفل ليس له شهادة ميلاد، أتهمت صديقتها بتدبر الواقعة بسبب خلاف بينهم.

و أفاد مصدر أمنى أن والدة الطفل حضرت إلى المركز لاستلامه بعد أن علم جيرانها بالواقعة عقب نشر صورة الطفل على موقع “فيس بوك ” للبحث عن أهله ، و أكدت بعدم وجود شهادة ميلاد لديها تثبت صحة نسب الطفل لها لافتة إلى زواجها عرفيا من والد الطفل وعند ولادته لم يتم إثباته، وأضاف أن “الأم” اتهمت صديقه لها بترك الطفل على الطريق  فيما تم التحفظ عليها للتحقيق فى الواقعة .

و قررت مباحث مركز شرطة ابوحماد التحفظ على والدة الطفل للتحقيقات فى الواقعة و تحرر محضر بالواقعة رقم 3906 إدارى المركز .

أحمد سمير

أحمد سمير حاصل على بكالوريوس إعلام جامعة الأزهر .. أعمل بمجال الصحافة منذ عام 2015 .. عملت في موقع الشرقية توداي كمراسل صحفي .. وصحفي فيديو .. وحاليا محرر صحفي .. عاشق للتصوير والمونتاج والإخراج
زر الذهاب إلى الأعلى