أخبار عامة

وزير التعليم: إلغاء الشهادة الابتدائية يقضى على الدروس الخصوصية

14201321165815

صرح الدكتور إبراهيم غنيم وزير التربية والتعليم، بأن السبب فى قرار إلغاء الشهادة الابتدائية، هو العودة لقانون التعليم المصرى 139 لسنة 1981، والذى ينص فى المادة 18 منه على “شهادة التعليم الأساسى، ولا يوجد فيه ما يسمى بالشهادة الابتدائية”.

وأكد الوزير أن التغيير المذكور يؤدى إلى محاصرة الدروس الخصوصية التى تفشت فى الصف السادس، بوهم أنه شهادة منتهية، مما يؤدى إلى ترشيد الإنفاق بالنسبة للأسرة المصرية.

كما يرشد قرار الإنفاق بالنسبة للوزارة، حيث تتكلف إجراءات هذا الصف “الكنترول – التصحيح – بدل الانتقال” ملايين الجنيهات التى ستوجه لموضع أهم وأولى.

وأضاف الوزير أن القرار يساهم فى عودة الطالب إلى المدرسة ومعاجلة نسب الغياب المرتفعة، كما يؤدى إلى منع التسرب لأن البعض توهم أن الصف السادس شهادة منتهية، وبالتالى ترك التعليم واتجه مبكراً لسوق العمل.

ولفت الوزير إلى أن القرار من جانب آخر يعالج مشكلات المسمى الوظيفى لمعلمى هذه المرحلة، حتى لا يستشعر الزملاء فى التعليم الابتدائى، أنهم أقل من زملائهم فى التعليم الإعدادى بمعنى أن المسمى الوظيفى يصبح معلم تعليم أساسى.

المصدر

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي
زر الذهاب إلى الأعلى