الأحد 29 جمادى الثانية 1441 الموافق 23 فبراير 2020
الرئيسية » أخبار عامة » وزير التموين عن إقامته بسميراميس: فلوسى وأنا حر فيها

وزير التموين عن إقامته بسميراميس: فلوسى وأنا حر فيها

وزير التموين عن إقامته بسميراميس

أعرب خالد حنفى وزير التموين، عن استيائه لما تم ترويجه عن إنفاقه 7 ملايين جنيه نظير إقامته بأحد فنادق القاهرة، مضيفاً:”لم أفكر فى الاستقالة من منصبى لأن ما قيل مجرد شائعات، وتلقيت ردود أفعال إيجابية بعد ما أثير حولى أمس من المواطنين فى الشارع”.

وقال الوزير فى مداخلة هاتفية مع الإعلامى أحمد موسى، ببرنامج “على مسئوليتى”، :” أنا حر أعمل اللى أنا عاوزه فى أموالى الخاصة، وكل واحد ليه مزاج فى صرفها.. دى حاجات شخصية ومش من حق حد يناقشنى فيها وعلى الهواء.. بدفع كتير من فلوس أسرتى وولادى نظير الإقامة، لأن هذه هى الطريقة الوحيدة التى يمكن من خلالها أن أؤدى عملى من أجل المواطنين.. ويحسب لى أننى لم استغل منصبى فى فتح أبواب أخرى للإقامة”.

وتعجب وزير التموين، مما أثير حول إقامته، قائلاً :”أقيم بسميراميس منذ 30 شهر، فهل يمكن تخيل أن الدولة بتدفع فلوس ومش واخده بالها!.. أنا بتحمل كتير.. وكفاية الافتراء والقيود فى حياتنا اليومية.. أنا بضحى بحاجات كتير ماديا ومعنويا واجتماعيا، وأعمل بما يرضى الله”.

وأضاف “الوزارة لا توفر لى استراحة أو بدل إقامة أو مكان، وكان من الممكن فى ظروف آخرى أن استغل منصبى وأخذ مقر إقامة من أحد الشركات أو الهيئات أو الجهات، ولكننى تحملت على نفسى تكاليف الإقامة بمكان قريب من الوزارة، وأقمت فى سميراميس لأنه لا يمكننى شراء بيت فى القاهرة”.

وتابع “لا يليق أن يخرج الإعلامى وعضو البرلمان مصطفى بكرى، ويصر على أن يبث أراء ويدعى أنها حقائق وأسرار غير حقيقة، وما حدث أضر بى وأسرتى، كما أن بعض النواب أدعى أننى لا احمل الدكتوراة”، موضحًا أن ما يواجهه يمثل حملة إحباط ممنهجة لكل من يحاول أن يصلح أو يغير، ولكل من يحاول أن يضحى بأشياء كثيرة تقدم للبلد.

واستطرد قائلاً : “أنا مستاء على المستوى الإنسانى، ومتضرر من إقحام أمور شخصية إلى هذا الحد، وأن أقول أننى بدفع فاتورتى، وهذا أمر بديهى وطبيعى جدا، فالدولة التى أعمل لحسابها لن تقبل أن يدفع أحد فاتورتى”.

 

قد يعجبك