سياسة

وزير الداخلية: “مرسي كان في وادي النطرون..والدليل ممكن يكون اتحرق”

اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية

قال اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية، أن الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية كان موجودا بالفعل في سجن وادي النطرون ايام الثورة، نافيا وجود اوراق تثبت وجوده بالسجن، مبررا ذلك بأنه من الممكن ان يكون الورق قد احترق اثناء اقتحامات السجون او اقتحام مقرات أمن الدولة.

ونفي وزير الداخلية علي هامش زيارته لمقر وزارة الرياضة والتي عمل خلالها علي مناقشة إنشاء هيئة الأمن الرياضى، مع العامرى فاروق وزير الرياضة، من أجل تأمين مباريات بطولة الدورى العام، في تصريحات صحفية، الحديث الذي اجرته احدي الصحف مع الرئيس السابق محمد حسني مبارك مؤكدا انه لا يمكن لاي شخص ان يخترق الاجهزة الامنية داخل اكاديمية الشرطة، كما نفي ما نشرته احدي الصحف حول تسليم قطاع الامن الوطني تسجيلات الي نائب مرشد جماعة الاخوان المهندس خيرت الشاطر بين الاخوان وحماس ايام الثورة، مؤكدا ان ما تردد ليس له اساس من الصحة قائلا: “مفيش تسجيلات تم تسليمها لأي حد”.

المصدر

Eman Salem

كاتب صحفي ورئيس تحرير موقع الشرقية توداي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى